هل يرتديها أم يركنها في الدولاب؟.. سر بدلة الفضاء المملوكة لبابا الفاتيكان

السبت، 09 يونيو 2018 05:00 م
هل يرتديها أم يركنها في الدولاب؟.. سر بدلة الفضاء المملوكة لبابا الفاتيكان
البابا فرنسيس يتلقى هدية بدلة فضاء
وكالات

حتى هذه اللحظة ربما لم يخطر على بابا الفتايكان يوماً، أن يخرج من حيز الكرة الأرضية، التي يحكم ما لا يقل عن ربع سكانها، إلا أنه  قد يفكر من الآن في الأمر بعد أن أصبح لديه بدلة فضاء صنعت خصيصاً له وتجمل اسمه ولها وشاح بابوي أبيض، فهل سيرتديها أم سيضعها في الدولاب؟

بدلة الفضاء الزرقاء التي نتحدث عنها، صنعها رواد من محطة الفضاء الدولية، وسجلوها باسم البابا ووضعوا عليه الوشاح الأبيض، لتمييزه عن غيره ممن يزورون العالم الخارجي.

أمس الجمعة، حضر أربعة من رواد محطة الفضاء الدولية اجتماعاً في الفاتيكان مع البابا، وقال رائد الفضاء الإيطالي باولوا نيسبولي إنهم حرصوا على تمييز البابا بهذه البدلة التي يمتلكون مثلها، مشيراً إلى أنهم وضعوا الوشاح الأبيض عليها لأنها مهداة إلى قداسة البابا.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يتعرف فيها البابا على نيسبولي وفريقه من رواد الفضاء، فحينما كانوا في محطة الفضاء الدولية العام الماضي، أجرى البابا مكالمة بالفيديو معهم من الفاتيكان استمرت 20 دقيقة، وقال لهم: «إن الأرض هشة حتى أنها يمكن أن تدمر نفسها بنفسها، إنكم تحظون بنعمة رؤية الكوكب بعينى الرب».

قبل البابا البالغ من العمر 28 عاماً الهدية المثيرة، ورد قائلاً:«حسنا تولوا أنتم التخطيط لرحلتي».

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق