سنغافورة تستعد وسول تراقب.. تفاصيل جديدة في قمة الرئيس الأمريكي والزعيم الكوري

الأحد، 10 يونيو 2018 11:00 ص
سنغافورة تستعد وسول تراقب.. تفاصيل جديدة في قمة الرئيس الأمريكي والزعيم الكوري
لي هسين لونج رئيس وزراء سنغافورة
وكالات

ترقب واسع عالميا، واتجاه للأنظار صوب سنغافورة، التي تحتضن لقاء تاريخيا مهما بكل المقاييس، الثلاثاء 12 يونيو، بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الكوري الشمالي كيم جونج أون.

حالة التوتر التي خيمت على العلاقات بين البلدين خلال السنوات الأخيرة، ومواصلة "كيم" لبرنامج بلاده النووي والتجارب المتتابعة منذ صعوده للحكم خلفا لوالده في العام 2011، وتمديد العقوبات الاقتصادية وحالة الحصار المفروضة على بيونج يانج، كلها أمور كانت ترفع حرارة الملف الأمريكي الكوري الشمالي، وبينما يحمل اللقاء المرتقب احتمالا بالخطر، وزيادة درجة حرارة الملف، فإن التوجه الغالب على تصورات المتابعين لترتيبات انعقاده، أنه قد يكون فرصة جيدة لتجاوز العقبات القائمة وتحقيق قدر من الهدوء إقليميا وعالميا.

على صعيد ردود الفعل العالمية، خاصة ردود البلد المضيف، قال بيان صادر عن حكومة سنغافورة، إن رئيس الوزراء لي هسيين لونج، سيلتقي الزعيم الكورى الشمالى كيم جونج أون والرئيس الأمريكى دونالد ترامب بشكل منفصل، اليوم الأحد وغدا الاثنين، بالترتيب، عندما يزوران سنغافورة للقاء القمة بينهما.

وبحسب البيان، فمن المتوقع أن تتركز المحادثات بين الزعيمين الأمريكي والكوري الشمالي، الثلاثاء المقبل، على إنهاء برامج كوريا الشمالية للأسلحة النووية مقابل حصولها على حوافز دبلوماسية واقتصادية.

في السياق نفسه وعلى صعيد الجارة الجنوبية لبيونج يانج، فقد اعتبر المكتب الرئاسي الكوري الجنوبي أن لدى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، إرادة قوية لإنجاح القمة المشتركة في سنغافورة، متوقعا أن تؤدي لنتائج إيجابية.

ونقلت وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية الرسمية، عن مصدر رفيع المستوى في المكتب الرئاسي بالعاصمة "سول"، أن الحكومة ستراقب نتائج القمة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة الأمريكية بهدوء وبجد، وتأمل في أن تسير بشكل جيد، وفيما يخص احتمال زيارة الرئيس الكوري الجنوبي "مون جيه إن" لسنغافورة، قال المصدر إنه لا تغيير في الوضع، تابعا: "من المرجح ألا يزور الرئيس سنغافورة"، وردا على سؤال عما إذا كان الرئيس سيشارك في قمة سنغافورة، قال المصدر: "أعتقد أن هذا لن يحدث".

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق