لو عندك مصلحة إلحق خلصها.. ربع موظفي الشرق الأوسط يخططون للتزويغ في كأس العالم

الثلاثاء، 12 يونيو 2018 07:00 م
لو عندك مصلحة إلحق خلصها.. ربع موظفي الشرق الأوسط يخططون للتزويغ في كأس العالم
مشاهدة مباراة
كتب محمود حسن

 
أيام قليلة تفصلنا عن كأس العالم، الكل مترقب وعينه على الحدث الأكبر الذي يشارك فيه هذا العام للمرة الأولى (4) منتخبات عربية، هي: «مصر، والسعودية، والمغرب، وتونس»، تنتاب السعادة بالتأكيد محبي الساحرة المستديرة، وهم ينتظرون بشوق هذا الحدث الكبير، لكن لا يبدو أن البعض سيكون سعيدا بكأس العالم في الشرق الأوسط بحسب مجلة «فوربس»، وتحديدا «أصحاب الأعمال» الذين سيقبل العديد من موظفيهم على مشاهدة المباريات أثناء العمل.
 
المجلة الشهيرة في دراسة استطلاعية لها أكدت أن (28%) من موظفين الشرق الأوسط يخططون لمشاهدة بعض المباريات أثناء فترات العمل حيث أن الكثير من المباريات ستبدأ في الفترة ما بين الساعة الثانية عشر والساعة الثانية ظهرا بتوقيت بلاد الشرق الأوسط، مع توقعات لها بأن تهبط معدلات الإنتاجية في أثناء كأس العالم!، أما الوسيلة الأكثر استخداما في المشاهدة فهي «الهواتف الذكية».
 
فوربس وعبر إحدى وكالات التوظيف أجرت استطلاعها على 8 آلاف موظف في جميع أنحاء المنطقة، وفى الاستطلاع اعترف واحد من كل 4 موظفين بأنه يخطط لطريقة يشاهد بها المباريات فى أوقات العمل، كما أن هناك حوالي (17%) ممن شملهم الدراسة مستعدون لمشاهدة المباريات التى ستقام فى أوقات متأخرة من الليل ومستعدون للتأخر فى العمل خلال اليوم التالى.
 
لكن الـ (17%) المستعدون للتأخير ليسوا بجرأة (8%) آخرين من الموظفين الذين أكدوا أنهم سيأخذون أجازات فى اليوم التالى من المباريات المتأخرة، وهم بالقطع ليسوا بشجاعة (1%) ممن أكدوا فى الاستطلاع أنهم سيدعون المرض فى اليوم التالى للحصول على إجازة.
 
أما إن كنت تعتقد أن المسألة متعلقة بصغار الموظفين الذين يحاولون دوما التهرب من العمل ويلاحقهم فى المقابل كبار الموظفين والمديرين فأنت مخطئ، ففى الدراسة فإن المديرين سيشكلون (32%) أى حوالى ثلث من سيتابعون المباريات أثناء العمل، أما صغار الموظفين فسيتابع 25% منهم أى ربعهم فقط.
 
الدراسة ليست الأولى من نوعها، ففى أعوام سابقة أكد كبار رجال الأعمال البريطانيين أن الاقتصاد البريطانى فقد (250) مليون ساعة عمل بسبب كأس العالم عام (2014)، وهو ما يعنى فقدان حوالي (5) مليارات جنيه استرلينى خلال كأس العالم بسبب انشغال الموظفين بالمباريات.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق