الطيران الحربي في ثاني أيام الحديدة.. سلاح التحالف العربي للقضاء على الحوثيين

الخميس، 14 يونيو 2018 07:00 م
الطيران الحربي في ثاني أيام الحديدة.. سلاح التحالف العربي للقضاء على الحوثيين
طيران التحالف العربي
كتب أحمد عرفة

كان لسلاح الطيران، دور كبير في معركة تحرير الحديدة اليمنية، حيث سهل بشكل كبير من مهمة دخول الجيش اليمني إلى مداخل المدينة اليمنية، حيث وجه كيران التحالف العربي، ضربات مكثفة ضد معاقل الحوثيين في الحديدة دفعتهم إلى الفرار من المدينة.

ومنذ الساعات الأولى للمعركة التي أطلق الجيش اليمني عليها "النصر الذهبي"، بدأ الطيران الحربي التباع للتحالف العربي دك مليشيات الحوثيين المدعومة من إيران، وهو ما أحدث ارتباك شديد في صفوف تلك المليشيات.

في اليوم الثاني لمعركة النصر الذهبي، واصل الطيران الخاص بالتحالف العربي، شن غاراته ضد مليشيات الحوثيين، حيث أكد الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية على "تويتر"، أن التحالف العربي شن غارات مكثفة على مواقع ميليشيات الحوثي الموالية لإيران في محيط مطار الحديدة.

وأضاف الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية أن القوات اليمنية المشتركة وصلت إلى مسافة 3 كيلومترات من مطار الحديدة إثر اشتباكات عنيفة، موضحة وصول مزيد من التعزيزات العسكرية للقوات اليمنية المشتركة إلى منطقة المعركة جنوب الحديدة.

من جانبها كشفت بوابة "العين"، الإماراتية، الخطة التي اتبعها التحالف العربي في تحرير مدينة الحديدة، موضحة أن قوات التحالف والقوات اليمنية المشتركة، تواصل الزحف نحو مدينة الحديدة من عدة محاور، وأن العملية العسكرية تسير وفق تكتيك عسكري عال رسمته قوات التحالف، وأن عمليات اليوم دكت تحصينات الحوثيين في الدريهمي ومحيط مطار الحديدة.

 

وأشارت البوابة الإمارتية، إلى أن مقاتلات التحالف التحالف العربي شنت فجر الخميس، أكثر من 7 غارات استهدفت تعزيزات حوثية في أطراف مديرية الدريهمي، لافتة إلى أن عملية اقتحام الحديدة ستتم من المحور الشرقي، الذي أسندت المهمة فيه لقوات المقاومة الوطنية بقيادة العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، والتي نجحت في التقدم إلى منطقة السوافر، وألوية العمالقة والمقاومة التهامية، تتقدم من الشريط الساحلي نحو مطار الحديدة، وتمكنت من السيطرة خلال الساعات الماضية، على مناطق النخيلة والطائف.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق