يوم الانتصار الكبير.. المصريون يأملون الانتصار على أروجواي بعد جاهزية «محمد صلاح»

الجمعة، 15 يونيو 2018 06:00 ص
يوم الانتصار الكبير.. المصريون يأملون الانتصار على أروجواي بعد جاهزية «محمد صلاح»
المنتخب المصري

يأمل المصريون أن يكون اليوم الجمعة يوم الاحتفال الكبير، إذ يبدأ باحتفالات عيد الفطر المبارك، وبعدها بسويعات قليلة ينتظر الملايين من عشاق الساحرة المستديرة احتفالات انتصار منتخب الفراعنة على أوروجواي، في مستهل مشواره ببطولة كأس العالم التي تقام في روسيا 2018.

 

وتشارك مصر في مونديا روسيا 2018  في المجموعة الأولى بجانب منتخبات روسيا البلد المستضيف للبطولة، والسعودية والأوروجواي، بعد 28 من الغياب عن العرس الكروي الأهم في العالم.

 

وتبدأ مصر مشوراها في البطولة بلقاء منتخب الأوروجواي، غدا الجمعة، وتوافدت أعداد كبيرة من الجماهير المصرية سواء من داخل روسيا أو خارجها على إيكاترينبرج لحضور المباراة فى الجولة الأولى للمجموعة الأولى لبطولة كأس العالم لكرة القدم.

 

وتصادف وصول عدد من جماهير أوروجواى أيضا سواء فى محطة القطار أو فى مطار إيكاترينبرج وهتفوا لبلادهم والتقاط الصور مع الجماهير المصرية وسط حالة من الألفة والروح الرياضية.

 

ومن المتوقع حضور من 7 إلى 10 آلاف مصرى مباراة أوروجواى الهامة فى المونديال التى ستقام غدا على ملعب "إيكاترينبرج أرينا" الذى يسع حوالى 35 ألف متفرج.

 

وقال هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب الوطني، إن اللاعب الدولي محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي، أصبح جاهزًا لخوض المباريات مع الفراعنة، مشيرًا إلى أن صلاح يسعى بكل قوة للحاق بالمباريات الرسمية في المونديال بداية من مواجهة أوروجواي الجمعة.

 

وأضاف أن محمد صلاح يستحق الإشادة والتحية نظرًا للحماس الشديد الذي يتحلى به من أجل تمثيل بلاده في المونديال، متابعا أنه سيحسم موقفه بالنسبة لصلاح خلال الساعات المقبلة، وتحديدًا عقب المران الأخير الذي سيخوضه الفريق عصر اليوم في مدينة إيكاترينبرج.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق