هذه التحديات تواجه وزير قطاع الأعمال الجديد

الجمعة، 15 يونيو 2018 04:00 ص
هذه التحديات تواجه وزير قطاع الأعمال الجديد
وزير قطاع الأعمال
كتب مايكل فارس

ظهرخلال التشكيل الوزاري الجديد، عدد من الأسماء المشرفة التى تنذر بوجود رغبة حقيقية فى الاصلاح والتقدم، وإرادة قوية لكسر التحديات الاقتصادية التى تواجهها مصر.

ومن بين الأسماء جاء تعيين هشام توفيق وزيرا لقطاع الأعمال العام، والذى يواجه العديد من التحديات والملفات الشائكة التى تركها خالد بدوى وزير قطاع الأعمال السابق، والتى كانت سببا مباشرة فى تغييره ، وترصد لكم «صوت الأمة»، أهم التحديات التى سيواجهها وزير قطاع الأعمال.

الشركة القومية للأسمنت

يعد تطوير الشركة القومية للأسمنت، والتى تم وقفها بتعليمات الوزير السابق خالد بدوى، ، ويجرى حاليا عمليات تصفيتها رغم انفاق 2 مليار جنيه على تطويرها، من أهم التحديات التى ستواجه وزير قطاع الأعمال الجديد، خاصة وأن ديونها وصلت إلى 6 مليارات جنيه.

تصنيع سيارة مصرية

يعد من أهم التحديات التى ستواجه الوزير هو إلغاء مشروع تصنيع سيارة مصرية فى شركة النصر للسيارات وقراره بنقل كل الشركات المتعلقة بصناعة السيارات من الشركات القابضة إلى القابضة للنقل البحرى والبرى، وهو القرار الذى غالبا سيوقفه الوزير الحالى نظرا لما يشمله من مشكلات كبيرة.

دمج الشركات المتشابهه

اتخذ خالد بدوى الوزير السابق، قرارا بدمج كل الشركات المتشابهة مع بعضها البعض، المر الذى سيعيد النظر فيه الوزير الجديد، نظرا لصعوبة تنفيذ القرار اختلاف أصول مديونيات الشركات.

تعيينات العاملين ببنوك الاستثمار والشركات

عين  الوزير السابق، العشرات من العاملين فى البنوك وبنوك الاستثمار وشركات الأوراق المالية فى مجالس إدارات الشركات، كما عين مجلس كامل لشركة مصر القابضة للتأمين ليس من بينهم ولا شخصية واحدة متخصصة فى التأمين، مما يستوجب وضع شخصية تأمينية فى الشركة.


قضية التحكيم الدولي بين الوزارة وشركة النصر

من المقرر أن يفتح الوزير الجديد ملف إجبار شركة النصر للاسكان والتعمير، على قبول عرض الوزير السابق بالحصول على 100 مليون جنيه فقط، لإنهاء قضية التحكيم الدولى بينها وبين شركة إعمار، حيث تطالب الأولى باكثر من 2.5 مليار جنيه تعويضات وفروق أسعار خاصة أنه كان يشغل عضو مجلس ادارة القابضة للتشييد والتعمير المالكة لشركة النصر ويعلم تفاصيل الأزمة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق