الشمس والتكييف مش بيحبوك.. تأثيرات خطيرة للحرارة المرتفعة والمنخفضة على صحة القلب

الأحد، 17 يونيو 2018 02:00 م
الشمس والتكييف مش بيحبوك.. تأثيرات خطيرة للحرارة المرتفعة والمنخفضة على صحة القلب
أمراض القلب
وكالات

القلب مايسترو الجسم البشري وأهم أعضائه، حتى لو كان المخ هو المتحكم فيه وفي باقي الأعضاء، إلا أنه النبع الفياض الذي يغذي المخ وغيره من أعضاء الجسم، لهذا لا تهاون في صحة القلب، وأي اهتزاز في حالته قد يشكل تهديدا حقيقيا وخطرا داهما على الحياة.

بينما يعرف الناس أن الدهون والتدخين وبعض الأمور والسلوكيات تترك أثرا مباشرا على صحة القلب، فإن أمورا أخرى قد لا يلتفت لها البعض، تحمل احتمالات الخطر نفسها، لعل أبرزها حالة الطقس ودرجات حرارة الجو.

بحسب دراسة علمية حديثة، أجراها فريق باحثين بالجمعية الفرنسية لأمراض القلب، تأكد أن عضلة القلب تتأثر سلبا بارتفاع وانخفاض درجات الحرارة، إذ إن برودة الجو تؤدي لانقباض الأوعية والشعيرات الدموية؛ ما يتسبب في سرعة تجلط الدم، كما يتأثر القلب بدرجات الحرارة المرتفعة لتزداد سرعة ضرباته وتزيد الأعباء عليه.

ونصحت الدراسة في نتائجها النهائية، الناس حال التعرض ليوم شديد الحرارة، أن يتجنبوا أخذ حمام بارد أو تناول المثلجات، لأن هذا السلوك يؤدي إلى انقباض الأوعية الدموية، بينما الجو شديد الحرارة يعمل على انبساط وارتخاء الأوعية الدموية، مؤكدة أن إهمال الحفاظ على سلامة القلب يعرض الإنسان لزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م