الإنسانية البشعة.. كيف استغل فيسبوك أموال مهاجرين محبوسين بين أمريكا والمكسيك؟

السبت، 23 يونيو 2018 08:00 ص
الإنسانية البشعة.. كيف استغل فيسبوك أموال مهاجرين محبوسين بين أمريكا والمكسيك؟
اعتقال المهاجرين على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك

في عام 2016 أتاح فيس بوك للأفراد إمكانية جمع أموال تبرعات سواء لصالح جمعيات أو أشخاص، أعقب ذلك تقارير عالمية عن استخدام منظمات وجمعيات مشبوهة لتلك الميزة التي أتاحها عملاق مواقع التواصل الاجتماعي في أعمال مشبوهة.
 
ولطالما لوحت إدارة فيس بوك إلى تشديدات رقابية على أن حملات التبرع تجري وفقا لسياسته ومعاييره، وأن حملة لن تخرج للعلن قبل حصولها على الموافقة، لكن يبدو أن هذا لم يؤت ثماره، فقد تحدثت تقارير إعلامية عن استغلال أشخاص لأموال التبرعات التي جمعتها إحدى الجهات لصالح ضحايا هجوم مانشستر الذي أودى بحياة 22 شخصا.
 
جانب من هجوم مانشستر
 

يقبع آلاف المهاجرين الآن على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك، وتمكنت حملة من جمع تبرعات تقدر بما يزيد على 16 مليون دولار، في غضون أقل من أسبوع فى محاولة للرد على سياسات الرئيس الأمريكى دونالد ترامب حيال المهاجرين.
 
تساؤلات واستفسارات كشفتها تقارير إعلامية أوروبية نشرت إحداها مجلة التايم بشأن كيفية استخدام أموال التبرعات عبر فيس بوك؟ وربما تكون الملاذ الآمن لعمليات مشبوهة أو استغلال أشخاص باسم الإنسانية، خاصة بعد جمعها تبرعات للمهاجرين قدمها ما يزيد على ربع مليون شخص، عبر منظمة "راكياس" غير الربحية والتى تتخذ من تكساس مقرا لها.
 
وبحسب تقرير نشرته مجلة تايم، فإن أكثر من 750 ألف شخص من منظمة غير ربحية استخدموا أدوات فيس بوك لجمع التبرعات حيث أن شبكة وسائل الإعلام الاجتماعية طرحت الميزة لأول مرة عام 2015 ، وفقًا لمتحدث رسمي على بموقع التواصل.
 
المهاجرون على حدود المكسيك
المهاجرون على حدود المكسيك
 
 
ولا يحتاج جامع تلك الأموال عبر فيس بوك سوى التقدم بطلب لإدارة الموقع ليتم تصنيفه على أنه "منظمة غير ربحية" لتتم الموافقة عليه بعد التحقق منه فقط عبر إدارة الموقع دون أى جهات رقابية آخرى.
 
ورغم ذلك، قال تقرير تيم إن "جامع التبرعات" عليه تزويد فيس بوك بالمعلومات المالية التفصيلية بما في ذلك الحساب المصرفي للشركة ومستندات التسجيل الخيرية المعتمدة من الحكومة. تستغرق هذه العملية عادةً من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.
 
وفى بداية التطبيق، كان فيس بوك يفرض رسوما على تلك الخاصية، إلا أنه فى الوقت الحالى، تنازلت شركة "جايد ستار" عن المقابل المادى، وذلك منذ نوفمبر الماضى.
 
وعن كيفية تقديم الأموال لمستحقيها، قال التقرير إن هناك ثلاثة طرق تتم من خلال نظام الشركة الداخلى "مدفوعات فيس بوك" و"شبكة للخير" ، وهى توفر بنامج إدارة أموال الجهات المانحة ليتم تقديمها للمستحقين الذين لاتوجد آلية واضحة للتأكد من هويتهم، مشيراً إلى أنه لا يتم إصدار الدفعات المالية قبل أن يصل مبلغ التبرع إلى مبلغ الحد الأدنى للتبرع بمبلغ 100 دولار. وبمجرد حدوث ذلك ، تحدث العوائد على أساس مرتين فى الأسبوع وتودع مباشرة في الحساب المصرف للمؤسسة أو الجهة التى طلبت التبرع.
 
ولم يحدد التقرير الذى نقل عن مسئولين فيس بوك آلية جمع التبرعات، أى اجراءات حماية لضمان أن تلك الأموال التى يتم جمعها تذهب لأغراض خيرية كما هو معلن، وهو ما يثير الكثير من الشكوك عن جدية موقع التواصل الاجتماعى فى مكافحة الإرهاب وتمويله. 
 
وبحسب التقرير، فإذا كانت إحدى المنظمات تستخدم "شبكة للخير"، فإن الأمر يستغرق وقتًا أطول قليلاً حتى يتم توزيع التبرعات، ويتم التحويل بشكل الكترونى أو عبر شيك بالبريد.
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق