توفيق عكاشة يفتح النار من جديد على جماعة الإخوان.. قصة الحلاق والعربجى والعجلاتي

السبت، 30 يونيو 2018 02:00 ص
توفيق عكاشة يفتح النار من جديد على جماعة الإخوان.. قصة الحلاق والعربجى والعجلاتي
الإعلامي توفيق عكاشة

فتح الإعلامي توفيق عكاشة النار مجددا على جماعة الإخوان الإرهابية، بعدما خرج في حلقة اليوم من برنامجه مصر اليوم على شاشة قناة الحياة، وقال إن مؤسسى الجماعة عام 1928 كانوا 7 هم "حسن البنا الساعاتى مدرس خط عربى، وحافظ عبد الحميد نجار، وفؤاد إبراهيم مكوجى رجل، وعبد الرحمن حسب الله عربجى، وإسماعيل عز جناينى، وزكى المغربى عجلاتى، وأحمد الحصرى حلاق".

عكاشة الذي انتشرت أنباء عقد قرانه على الإعلامية حياة الدرديري قبل قليل على صفحات السوشيال ميديا قال «هذه مهن مؤسسى فكر الجماعة الإرهابية، وأكيد طالما فيهم عربجى يبقا فكر بينهق.. هؤلاء من أسسوا فكر جماعة إخوان الشيطان.. أنا راجل فلاح وأحترم كل هذه المهن ولكن كلاً ميسر لما خلق له".

وأضاف "عكاشة"، أن هذه الجماعة فى بداية تأسيسها كل من كانوا فيها لا يمتلكون دخول مرتفعة نظراً لأعملهم البسيطة بالإضافة إلى أنهم لا يجيدون القراءة والكتابة فكيف يكون لديهم فكر، وبالتالى فكر هذه الجماعة قادم من الخارج، وتابع:" مبادئ جماعة الإخوان العشرين تشبه مبادئ الصهيونية العالمية".

وأكد أن ما أقيم على باطل فهو باطل، وفى وقت السكرة جلس هؤلاء الجهلاء على حكم مصر  ومعهم اليساريون الذين هم الوجه الآخر للجماعة الإرهابية، بتوجيه من النظام الصهيونى العالمى الذى أسس فى عام 1774 بألمانيا على يد موسى روتشيلد الذى كانت أمه يهودية مصرية كما يقال، وتابع:" روتشيلد ليس اسم العائلة كما يعتقد البعض، بل هو أسم محل الذهب الذى كان يمتلكه".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق