«العريش هاتعيش».. أهالي أرض الفيروز يتحدون الإرهاب من شواطئ المدينة (صور)

الأحد، 01 يوليه 2018 02:00 م
«العريش هاتعيش».. أهالي أرض الفيروز يتحدون الإرهاب من شواطئ المدينة (صور)
جانب من المبادرة
كتب- محمد الحر

انطلقت، مساء السبت، فعاليات مبادرة «العريش هتعيش»، التي دشنها عدد من شباب العريش بهدف بث روح الأمل في أهالي شمال سيناء في ظل ما تمر به المحافظة من ظروف معيشية استثنائية وصعبة.

وقال عمرو الكاشف، أحد المؤسسين لمبادرة «العريش هتعيش»، إنه تم اختيار شاطئ وكورنيش العريش تحديدا، بهدف إعادة الحركة والحياة لهذا الكورنيش الذي يمثل متنفسا مهما بالنسبة لأهالي شمال سيناء.

وأكد الكاشف، أنه تم الاتفاق مع إدارة وكافيه جدو ودي جي كابو لدعم المبادرة المجتمعية. وقال فيصل أبو هاشم، أحد المؤسسين لمبادرة «العريش هتعيش» إنه تم بالفعل إطلاق المبادرة مساء أمس، وأقيمت أولى الفعاليات على شاطئ وكورنيش مدينة العريش وسط مشاركة شعبية واسعة ومميزة.

وأعرب عدد من  الشباب المشاركين بالمبادرة، دعمهم لفكرة مبادرة «العريش هتعيش» كأحد المبادرات المجتمعية الوطنية التي تدعم جهود الدولة المصرية والقوات المسلحة في محاربة الإرهاب على أرض الفيروز.

وقال أحمد سالم، إن مبادرة «العريش هتعيش»، جاءت بوقتها تماما، كنوع من التحدي لكافة أشكال الإرهاب الجبان والبغيض على أرض شمال سيناء الحبيبة، وبهدف إدخال البهجة على حياة أهالي شمال سيناء، وخاصة إنها مبادرة مجتمعية ليست هادفة للربح.

وأعرب محمد حسن، أحد شباب مدينة العريش عن إعجابه بمبادرة «العريش هتعيش» كمبادرة شعبية ومجتمعية، تساند جهود القوات المسلحة في محاربة وتحدي الإرهاب الذي يسعى إلى قتل الحياة في شمال سيناء، وتفكيك مفاصل كافة محاولات التواصل الاجتماعي والمجتمعي في المحافظة.

من جانبه، أكد أحمد أنور صاحب الكافيه الراعي لمبادرة «العريش هااتعيش»، أنه قدم كافة أشكال الدعم للمبادرة، للمساهمة في تخفيف المعاناة عن أهالي ومواطني شمال سيناء بمدينة العريش، ومساهمة في إتاحة الفرصة للشباب في ممارسة حياتهم بصورة طبيعية داخل مدينة العريش رغم كل المحاولات البائسة من جانب طيور الظلام في شل حركة الحياة وتعطيل حياة المواطنين بالعريش.

وأشار أنور، إلى أنه سيواصل دعم المبادرة الوطنية وسيتم تتابع فقرات الفعالية كل يوم جمعة، بهدف إدخال البهجة ورسم البسمة على وجوه أبناء وشباب شمال سيناء.

 
1
 

2
 

3
 

4
 

5
 

6
 

7
 

8
 

9
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق