كيف يساهم مشروع مجمع التحرير للبتروكيماويات في عودة الاستشمارات الأجنبية لمصر؟

الإثنين، 02 يوليه 2018 09:00 ص
كيف يساهم مشروع مجمع التحرير للبتروكيماويات في عودة الاستشمارات الأجنبية لمصر؟
الفريق مهاب مميش يوقع عقد أكبر مجمع للبتروكيماويات
كتبت : نرمين ميشيل

خلال الأربعة أعوام الماضية قدمت الحكومة العديد من المشروعات القومية الكبرى، من أجل دفع عجلة التنمية إلى الأمام، وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية. 

الفريق إيهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس ورئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والمهندس باسل الباز رئيس مجلس إدارة شركة كاربون وقعا أول أمس في حضور وزراء المجموعة الاقتصادية عقد إنشاء أكبر مجمع للبتروكيماويات في الشرق الأوسط بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس بالعين السخنة، الذي سيساهم بشكل كبير في جذب المزيد من رؤوس الأموال الأجنبية للاستثمار في السوق المصرية. 

المشروع الذي يقام على مساحة 5 ملايين متر مربع، وبإجمالي استثمارات 10.9 مليار دولار أي ما يوازي 200 مليون جنيه، سيكون له أثر كبير في تنمية وتطوير المنطقة الاقتصادية، فالمشروه  يعتبر قاعدة لانطلاق العديد من المشروعات التكميلية التي تتيح فرصة كبيرة للمستثمرين المصريين والعرب والأجانب للعمل في مصر، كما أنه يمثل ايضآ بداية حقيقية لعودة الاستثمارات الأجنبية والتمويلات العالمية للمشروعات المصرية بعد الجهد الكبير الذي بذلته القيادة السياسية لعودة الثقة في الاقتصاد المصري.

 

36460046_2026177930748646_2731608825277710336_n

 

 

 

36476147_2026177467415359_2517316100673241088_n

 

 

36448088_2026177340748705_6239962305648394240_n
 

36475441_2026177860748653_6952441511120207872_n

 المهندس طارق المُلا وزير البترول والثروة المعدنية، قال  في تصريحات سابقة أن وزارة البترول تضع علي قائمة استراتيجيتها تعظيم القيمة المُضافة للثروات البترولية من خلال مشروعات البتروكيماويات التي تعد قاطرة التنمية وأن مصر لديها جميع المقومات اللازمة لقيام صناعة بتروكيماوية متميزة وقوية في اقتصادياتها، مشيرا إلى أن هذا المشروع الجديد يعد إضافة جديدة لهذه الصناعة الاستراتيجية التي تستخدم منتجاتها كمدخل لإقامة العديد من المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وقال المهندس باسل الباز رئيس مجلس إدارة شركة كاربون القابضة إن مجمع التحرير للبتروكيماويات سيسهم في تحقيق نقلة إيجابية ملحوظة بمسيرة التنمية الصناعية في مصر

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق