دينا مشرف صاحبة ذهبية تنس الطاولة: الألعاب الفردية تفوقت على كرة القدم

الثلاثاء، 03 يوليه 2018 11:00 ص
دينا مشرف صاحبة ذهبية تنس الطاولة: الألعاب الفردية تفوقت على كرة القدم
دينا مشرف
كتب حسن شرف

بالطبع كانت نشأتها في بيت الدكتور علاء مشرف، ممثل الاتحاد الدولي لتنس الطاولة وأمين صندوق اللجنة الأوليمبية المصرية، عاملا مهما في إتقانها لعبة تنس الطاولة، بشكل يؤهلها لتحقيق البطولات، واستطاعت بالموهبة التي أثقلتها بالتدريب والعمل، أن تحقق فوزا غاليا في منافسات دورة ألعاب البحر المتوسط، التي أقيمت في إسبانيا، بعد تغلبها على بطلة موناكو في المباراة النهائية 4-1، لتتوج بالميدالية الذهبية.
 
قالت بطلة مصر في تنس الطاولة دينا مشرف، إن تحقيقها للميدالية الذهبية في دورة ألعاب البحر المتوسط، جاء تتويجا لمشوارها خلال الفترة الماضية، خاصة بعدما وصلت إلى دور الـ16 في منافسات كأس العالم ثلاث مرات سابقة، وفوزها بدورة الألعاب الإفريقية عام 2015.
 
وأضافت لاعبة النادي الأهلي في أول حوار صحفي لها مع "صوت الأمة" بعد تتويجها بالذهبية، أنه فور انتهائها من دراستها الجامعية العام الماضي، قررت التركيز بشكل مكثف على تنس الطاولة، من خلال الاشتراك في بطولات متعددة، والإقامة في معسكرات، وكان لهذا التدريب بالغ الأثر في تحقيقها الميدالية الذهبية في دورة البحر المتوسط.
 
 
 
وأوضحت مشرف أنها استفادت كثيرا من والديها كونهما احترفا اللعبة، وكانا دائما ما ينصحاها بالتركيز على أشياء معينة دون الأخرى، مضيفة أن وجودها في هذه العائلة كان سببا في ممارستها اللعبة في وقت مبكر من عمرها.
 
وأكدت أن مصر بها مجموعة كبيرة من أبطال الألعاب الفردية، والذين يحققون بطولات عالمية وإقليمية، في ألعاب مختلفة، على الرغم من عدم توافر الدعم بشكل كافٍ، مقابل الدعم الذي تحصل عليه لعبة كرة القدم، مضيفة أنه على الإعلام أن يركز بشكل أكبر على أبطال الألعاب الفردية، حتى ينتقل الاهتمام إلى الجمهور المصري، ومن ثم يتابع مبارياتهم في ألعابهم المختلفة.
 
وقالت مشرف إن وزير الرياضة السابق المهندس خالد عبدالعزيز، طالب البعثة المصرية في أثناء اجتماعه بهم على خلفية التجهيز للدورة، طالبهم بعدم انتظار أي اهتمام من الإعلام، خاصة أن توقيت البطولة في نفس توقيت مباريات كأس العالم، مضيفة: "جهزنا نفسنا على هذا الأساس، ومكناش منتظرين أي دعم من الإعلام، لكن بعد خسارة المنتخب وخروجه من كأس العالم، حاولت بعض وسائل الإعلام البحث عن مكسب بعد خسارة، وهو ما وجدته في دورة ألعاب البحر المتوسط".
 
دينا مشرف3 (1)
 
وعن علاقتها بوالدها الدكتور علاء مشرف، ممثل الاتحاد الدولي للعبة، في أثناء الدورة، قالت دينا: والدي كان بصفته ممثل الاتحاد كان يجب عليه أن يحضر كل مباريات البطولة، والحمد لله كان معي دائما، ودعمني وشجعني، وكان وجوده فارق، وبعدما فزت جاء ليصافحني، ولحسن الحظ كان هو من يسلم الميداليات".
 
وأشارت إلى أنها لم تكن متواجدة في أثناء المباراة التي رُحل بسببها اللاعب عمر عصر من الدورة، نظرا لإساءته إلى مصر بعبارات غير لائقة- على حد بيان البعثة المصرية، ولكنها علمت بما حدث فيما بعد.
 
وأكدت مشرف أن خطتها في الفترة المقبلة، قائمة على حصد مزيد من البطولات، وستبدأ- الخطة- بسفرها بعد غد إلى معسكر في الصين لمدة أسبوعين، وبعدها تسافر للمشاركة في بطولة بأستراليا.
 
 
دينا مشرف3 (1)
 

دينا مشرف3 (2)

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق