احترس.. «شيفت الليل» قد يساهم في القضاء على حياتك

الجمعة، 06 يوليه 2018 08:00 م
احترس.. «شيفت الليل» قد يساهم في القضاء على حياتك
إرهاق فى العمل
كتب- محمود حسن

 

يعمل واحد من كل خمسة عمال فى أوربا فى "الشيفت" الليلى، وبحلول عام 2004 كان حوالى 8% من الأمريكيين يعملون ليلا، وهو الأمر الأكثر فى كوريا الجنوبية، بريطانيا، يعتبر العمل الليلى تحدى كبير لجسم الإنسان فهو يزعزع ساعته البيلوجية، ويضع الإنسان فى خطر وفاة أعلى، بسبب عدم القدرة على النوم بشكل طبيعى، ولأوقات طويلة، إذ أن الدراسات تقول بأن الأشخاص الذين ينامون معدل ساعات أقل من 6 ساعات معرضون لخطر الموت المفاجئ بنسبة أكثر 13% من غيرهم، وفقا لما قالته منظمة راندا الأوربية.

وفى تحقيق متعمق للفاينانشيال تايمز عن العمل الليلى، نقلت أنه اصحاب العمل الليلى هم الأكثر عرضة للإصابة بأمراض مزمنة، والامراض العقلية فى وقت مبكر، وقالت الفاينانشيال تايمز، إذا كنت تعمل فى نوبة ليلية فأنت فى وضع غير مستقر إلى حد ما، ووصفت المجلة البريطانية أن هذه القوة فى العمل متجهة للزيادة فى العالم كله.

وأشارت المجلة نقلة عن وكالة العمل البريطانية، أن الشركات الاستهلاكية أصبحت اكثر اهتماما خلال السنوات الماضية بتلبية متطلبات عملائها على مدار الساعة، فارتفع عدد العاملين فى بريطانيا خلال السنوات الأخيرة إلى 250 ألف عامل، ويترافق ذلك مع ارتفاع تكاليف المعيشة فى المجتمعات المتقدمة، وركود حركة الطلب على العمالة إلى مزيد من الاتجاه إلى وظائف العمل الليلى.

الصحيفة أشارت إلى أن الأمر لا يعدو مجرد مشكلة شخصية بل تكاد تكون مشكلة اقتصادية كبرى، فلدينا أعداد هائلة من العمال حول العالم اليوم هم أكثر تعرضا لأمراض القلب والأوعية الدموية، والموت المفاجئ.

وفى تحقيقها المطول عن الأمر، التقت الفاينانشيال تايمز بالعديد من الأشخاص الذين يعملون فى نوبات ليلية، وكشفت معاناتهم، فالعديد منهم يعتمد اليوم على الوجبات السريعة وهى الشيء الوحيد الذى يلبى طعامه فى هذه الساعة المتأخرة من الليل، الأمر الذى جعل هؤلاء الأشخاص يكتسبون المزيد من الوزن، ويعانون من مشكلات تراكم الدهون على الكبد، كما يعانى هؤلاء من قلة النوم خلال اليوم، والحالات المزاجية السيئة.

كما أشار الأشخاص الذين يعملون ليلا فى حوارهم مع الفاينانشيال تايمز إلى فقدانهم حياتهم الاجتماعية القويمة، فالعديد من هؤلاء أصبح غير قادر على رؤية اصدقاؤه، أو حتى الخروج من منزله فى عطلات نهاية الأسبوع بسبب الإجهاد، كما أن الكثير ممن التقتهم الفاينانشيال تايمز كانوا يعانون الاكتئاب، ويستكمل التحقيق نقلا عن دراسة صينية لجامعة سيشوان نشرت فى 2018 أن العمل الليلى على المدى الطويل يزيد من خطر الإصابة بالسرطان لدى النساء بنسبة 19%، بل قد تتسبب فى كوارث كبرى، مثل حادث طائرة الهند فى مطار مانجالور، حين قتل 158 شخصا عندما تجاوزت الطائرة المدرج وهبطت فى وادى، والتقط التسجيل الداخلى صوت شخير الطيار.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق