الغرفة رقم 10 تحسم مصير أبو ريدة ورفاقه: تفاصيل اجتماع الساعات الأربع

السبت، 07 يوليه 2018 06:00 م
الغرفة رقم 10 تحسم مصير أبو ريدة ورفاقه: تفاصيل اجتماع الساعات الأربع
هاني أبو ريدة- رئيس اتحاد الجبلاية
مصطفى الجمل

 

4 ساعات هي زمن الاجتماع الأخير للجنة المشكلة من قبل وزير الشباب، لبحث مخالفات اتحاد الكرة المصري، والبعثة التي تشكلت من أعضاءه لمرافقة المنتخب المصري في رحلته إلى كأس العالم المقام بروسيا في الفترة من 14 يونيو 2018  إلى15 يوليو 2018. 

عقد الاجتماع بالغرفة رقم 10 باتحاد الكرة بمنطقة الزمالك  في محافظة القاهرة، ولم يحضر وزير الشباب الدكتور اشرف صبحي الاجتماع الأول للجنة في غياب أي مسئول عن اتحاد الكرة، لسببين الأول أنه كان مرتبطاً بأعمال ونشاطات وزارية أخرى، واجتماعات مع بعض أعضاء الحكومة لبحث تنمية الرياضة والنهوض بمجال الاستثمار الرياضي خلال الفترة المقبلة، والثاني أن الوزير أراد أن يترك المساحة الكافية للجنة لفحص أعمال اتحاد الكرة والخروج بتقرير يحدد بكل شفافية أسباب الهزيمة، والعودة من روسيا بخفي حنين، والإساءة لسمعة مصر خارجيا، بما تخلل معسكر المنتخب من مخالفات أخلاقية وإدارية ومالية. 

استعرضت اللجنة كافة أعمال اتحاد الكرة وقراراته منذ إطلاق الحكم صافرة انتهاء مباراة مصر وغانا في التصفيات النهائية الإفريقية المؤهلة لكأس العالم حتى المؤتمر الصحفي الفضيحة الذي عقده هاني أبو ريدة بمقر اتحاد الكرة، لتوضيح حقائق الخروج المذل من المونديال.

كان أبرز ما جاء على طاولة اللجنة التي تضم عدد من قيادات وزارة الشباب والجهاز المركزي للمحاسبات، الراتب الشهري للمدرب الارجنتيني هيكتور كوبر، والمخالفات التي ارتكبها اتحاد الكرة بالسماح له بتصوير إعلانات تليفزيونية لعلامات تجارية، والسماح لأحد البرامج التليفزيونية باستغلال شخصيته لتصوير برنامج رمضاني، كان ضيوفه بعض لاعبي المنتخب، بما يتعارض مع عمله كمدير فنى للمنتخب.

كما فحصت اللجنة ما وصلها من مسئولي الإدارات المالية باتحاد الكرة من مستندات بموارد الاتحاد المالية، وعقد الرعاية ومصادر الصرف، وما تم إنفاقه على اللاعبين سواء من جلب مسلتزمات لهم أو مكافآت لتأهلهم للمونديال، وجرت مقارنة تلك المكافآت بالمكافآت المعتمدة من جانب وزارة الشباب والرياضة.

ولم تتجاهل اللجنة واقعة سرقة بعض الملابس من مخزن اتحاد الكرة، والمتهم فيها أحد أعضاء الاتحاد، حيث اطلعت اللجنة على  الجرد الذي جرى بمعرفة بعض أعضائها لمخزن الملابس، وما حصل عليه العضو المتهم بدون وجه حقق، مما دفع رئيس الاتحاد لاستبعاده من البعثة الرسمية للمنتخب، قبل أن يهدد بفضح الاتحاد ومخالفاته، فيعود هاني أبو ريدة ويصطحبه لروسيا رافعاً عنه أي صفة رسمية.

وناقشت اللجنة، مخالفة الاتحاد بالسماح لقناة عربية بالتصوير الحصري من داخل غرف اللاعبين،  الذين تقاضوا مبالغ مالية مقابل تصوير تلك الحلقات في غياب الرقابة من مسؤولى الجبلاية وبالمخالفة لبيع الاتحاد لحقوق المنتخب إلى شركة أخرى.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق