المخابرات القطرية ورقة تميم لتخريب المنطقة.. من حساباتها الوهمية إلى دعم الإرهاب في ليبيا

الثلاثاء، 10 يوليه 2018 05:00 م
المخابرات القطرية ورقة تميم لتخريب المنطقة.. من حساباتها الوهمية إلى دعم الإرهاب في ليبيا
تميم بن حمد أمير قطر

يوما تلو الآخر، تتكشف الحقائق وتسدل الستار عن جرائم النظام القطري بحق المنطقة العربية من شمالها إلى جنوبها، حيث عثرت قوات الأمن الليبي على وثائق تفضح تورط المخابرات القطرية في عمليات مسلحة بليبا، الأمر الذي جاء بعد يومًا من تداول تقارير تناولت الحسابات الوهمية التي تسيطر علىها أجهزة الدوحة لتبث الفتنة وتثير أزمات بدول المنطقة.
 
حساب «قطريليكس» عبر موقع التدوينات الصغيرة أكد أن أجهزة الأمن الليبى عثرت على وثائق تدين المخابرات القطرية مضيفة أن "وثائق ليبية تفضح تورط المخابرات القطرية فى العمليات المسلحة بجنوب ليبيا عبر تشكيل 10 ألوية من المرتزقة لشن هجمات ضد الجيش الليبى بالتنسيق مع الإرهابيين عبد الحكيم بلحاج وإسماعيل الصلابى وأحمد عبد الجليل الحسناوى.
 
 
جاء ما كشفته المعارضة القطرية عن تسليح المخابرات القطرية لتنظيمات إرهابية في ليبيا بعد ساعات قليلة من فضيحة واسعة لصقت بالنظام القطري، بعدما أكد موقع تويتر عن وجود 32 ألف حساب وهمي في قطر يديره تابعين لتنظيم الحمدين بمعاونة عزمي بشارة مستشار أمير قطر تميم بن حمد، حيث أكد سعيد العسيري، الناشط الخليجي، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على «تويتر»، أن موقع ‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏تويتر أغلقت 70 مليون حساب وهمي من أكتوبر العام الماضي، منهم 32 ألف حساب في قطر.

يقول اللواء محمود منصور، مؤسس مخابرات قطر، عن استخدام السلطات القطرية لهذه الحسابات الوهمية أن الأمير القطري لجأ إلى أسلوب تكوين مجموعات كبيرة من اللجان النوعية تقوم ببث الشائعات وتحليلات  وأخبار غير حقيقية تهدف إلى إشاعة الفوضى في العالم العربي، مؤكدًا أنه اعتقد أن هذا الحل سينجح ويستطيع أن يمارسه وهو جالس خلف مكتبه، إلا أن واجه مخططه الفشل الذيع ، حيث لم يستطع أن يتلاعب بالعقول العربية، قائلًا : «مصيره المحاكمة أمام الجنائية الدولية على الجرائم التي ارتكبها ضد الدول العربية، ودعمه للإرهابيين».

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق