مسؤول بالهيئة يحذر من حالة الخط الأول ويكشف فاتورة تطويره.. هل ننقذ المترو؟

الإثنين، 16 يوليه 2018 06:00 م
مسؤول بالهيئة يحذر من حالة الخط الأول ويكشف فاتورة تطويره.. هل ننقذ المترو؟
الخط الأول لمترو الأنفاق

 

قبل ما يقرب من ثلاثين عاما بدأ تشغيل الخط الأول لمترو الأنفاق، الذي يمتد حاليا بين حلوان والمرج، وبدأ العمل في أبريل 1989، وطوال هذه السنوات لم يشهد أي تطوير أو تحديث.

 

المرفق الذي لم يتوقف عن العمل طوال 30 سنة، وينقل عشرات الآلاف من الركاب سنويا لمسافة تمتد عشرات الكيلو مترات، بات واضحا في الفترة الأخيرة أن حالته لم تعد كما كانت، وأنه يواجه مشكلة في حالة المنشآت وخطوط القطارات، واستدامة العمل بطاقة كاملة.

 

الحديث عن تراجع حالة الخط الأول للمترو ليس حديثا عشوائيا من المتابعين أو مستخدمي الخط، وإنما حديث شركة مترو الأنفاق نفسها، التي تشير تقاريرها ومعلوماتها إلى تهالك كثير من مرافق الخط، وتراجع حالته الفنية، وتكرار أعطاله في ضوء تأخر عمليات التطوير والتحديث.

 

في هذا الإطار يؤكد أحمد عبد الهادي، المتحدث الرسمي باسم شركة المترو، أن الخط الأول لم يشهد أي تطوير أو تحديث منذ إنشائه، وأنه أصبح متهالكا وبنيته التحتية تحتاج إلى إعادة تأهيل، مشيرا إلى أن الخط يشهد مشكلات وأعطالا متكررة، وأن هذه الأعطال ستتكرر بسبب الحالة المتهالكة للخط، وانتهاء العمر الافتراضي لقطاراته وبنيته التحتية.

 

وأضاف المتحدث الرسمى باسم شركة المترو، أن استشاريا فرنسيا وضع خطة متكاملة لتطوير الخط الأول، من نظم إشارات واتصالات، ونظم تحكم، ونظام تغذية كهربائية وقضبان وقطارات، وأن تكلفة تمويل تنفيذ هذه الخطة تصل إلى 32 مليار جنيه، مشيرا إلى أن الوزارة تسعى لجلب تمويل من خلال قروض دولية مُيسّرة، مع مؤسسات التمويل الدولية لتمويل تكلفة هذه الخطة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق