نجوم خفت بريقهم في مونديال روسيا.. ميسى ورونالدو في المقدمة

الإثنين، 16 يوليه 2018 10:34 م
نجوم خفت بريقهم في مونديال روسيا.. ميسى ورونالدو في المقدمة
رونالدو وميسى
كتب أحمد عرفة

مثلما سطع نجوم كثر في مونديال كأس العالم الذي أقيم في روسيا، أيضا خفت نجم كثير من اللاعبين الذي عول عليهم كثيرين من عشاق الساحرة المستديرة لأن يقدموا الكثير وتظهر نجوميتهم التي قدموا لفرقهم مع منتخباتهم في كأس العالم.

 

عندما نتحدث عن نجوم كرة القدم في العالم، فبالتأكيد نحن نتحدث عن نجمين سيطرا على الكرة الذهبية لـ10 سنوات، وهما كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي، اللذان لم يقدما الأداء المرجو منهما في هذا المونديال بعد أن توقع الكثيرون أن يذهب منتخباتهما بعيدا في هذه البطولة وتستعرض "صوت الأمة" أبرز النجوم الذين خفت بريقهم في هذا المونديال..


كريستيانو رونالدو
رغم البداية القوة للدون البرتغالي في هذه البطولة، وتسجيله أول هاتريك خلال مباراة البرتغال مع إسبانيا، توقع البعض أن يكون رونالدو هو هداف تلك البطولة، ولما لا تحصد البرتغال على البطولة لأول مرة في تاريخها مثلما فعلت مع يورو فرنسا 2016، ولكن جاءت الرياح بما لا تشته السفن، وخرج برازيل أوروبا من دور الـ16 على يد أوروجواي بعد خسارتهم بهدفين مقابل هدف.


ليونيل ميسي

البرغوث الأرجنتيني، الذي توقع كثيرون أن يكون مونديال روسيا من نصيب راقصو التانجو بعد أن فشلوا في الفوز به بمونديال البرازيل 2014 بعد خسارتهم أمام ألمانيا في النهائي، إلا أن النجم الأرجنتيني ظهر في حالة نفسية ومهارية يرثى لها، حيث صعد بفريقه بصعوبة إلى دور الـ16 بعد فوز بشق الأنفس على نجيريا ليخرج من الباب الواسع على يد فرنسا بطلة المونديال ويفشل البرغوث في حصد أي لقب دولي أو قاري مع منتخب بلاده.


نيمار دا سيلفا
عول كثيرون من مشجعى منتخب البرازيل، على نيمار في أن يقود منتخب بلاده في الفوز بالبطولة للمرة السادسة في تاريخهم، إلا أن النجم البرازيلي الذي يسعى للفوز بالكرة الذهبية لم يقدم أداءا طيبا في المونديال، ولم يستطع أن يذهب بالسامبا بعيدا في هذه البطولة بل غلب على أداءه التمثيل، وكان مصير البرازيل الخروج من دور الـ8 على يد بلجيكا.


روبرت ليفاندوفسكي

توقع البعض أن تكون بولندا هي الحصان الأسود في مونديال روسيا، خاصة أنها تمتلك مهاجم بقيمة ليفاندوفسكي، إلا أن الفريق الأوروبي تذيل مجموعته، ولم يفوز سوى بمباراة واحدة وخسر مباراتان، وكانت من أوائل المنتخبات التي خرجت من تلك البطولة.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق