العراق تطرق باب الخليج وتهرب من إيران.. وهذه جرائم الحرس الثوري في بغداد

الخميس، 19 يوليه 2018 04:00 ص
العراق تطرق باب الخليج وتهرب من إيران.. وهذه جرائم الحرس الثوري في بغداد
العراق
كتب أحمد عرفة

بدأت عناصر الحرس الثوري الإيراني، في التدخل بشكل مباشر بالاحتجاجات التي اندلعت في الشوارع العراقية، حيث اعتمدت طهران على مليشياتها التي تدعمها في العراق، لمواجهة تلك التظاهرات والقبض على عدد من المشاركين فيها في ظل رفض المتظاهرين، التدخل الإيراني.


وفد عراقي في السعودية

يأتي هذا في الوقت الذي يسعى فيه وفد عراقي إلى استغلال زيارته للملكة العربية السعودية، لبحث حلول للأزمة العراقية الحالية، هو مؤشر بأن بغداد أصبحت تتجه إلى عمقها العربي، بدلا من الاعتماد على طهران.

 

انتهاكات إيران

بوابة "العين" الإماراتية، أكدت أن عناصر حزب الله، وميليشيات بدر، احتجزوا 100 شاب وناشط عراقي في معتقلات سرية تشرف عليها إيران، لافتة إلى أن عناصر الحرس الثوري الإيراني، الذين دخلوا العراق، مع انطلاق الاحتجاجات على البطالة ونقص الخدمات، عبر معبر شلمجة الحدودي، تشرف على تعذيب الشباب في معتقلات سرية، حيث أن المعتقلات السرية التي يديرها الحرس الثوري الإيراني في العراق، تقع في مقار تابعة لمليشيات مدعومة من طهران.


احتجاجات العراقيين

وذكرت البوابة الإماراتية، أنه مع توسع رقعة الاحتجاجات الشعبية الرافضة في العراق، بدأت الميليشيات المسلحة المدعومة من طهران استغلال حالة التوتر والاحتقان، لتصفية معارضي نظام الملالي، وتثبيت تموقعها في العراق.

 

في سياق متصل، ذكرت صحيفة "العرب" اللندنية، أن وفد حكومي عراقي، بدأ زيارة إلى المملكة العربية السعودية ضمن إطار عمل مجلس التنسيق العراقي السعودي الذي تم إنشاؤه صيف العام الماضي، فيما تسعى الحكومة العراقية من وراء هذه الزيارة للحصول على مساعدة سعودية مباشرة لتجاوز الأزمة الخانقة الناتجة عن موجة الاحتجاجات الشعبية التي تهز مناطق جنوب العراق منذ 11 يوما دون أن تمتلك حكومة حيدر العبادي التي تواجه مصاعب مالية كبيرة الموارد اللاّزمة للاستجابة لمطالب المحتجّين، بما في ذلك حلّ أزمة الكهرباء.

 

وأضافت الصحيفة، أن توجه الحكومة العراقية صوب السعودية، وربما صوب دول عربية غنية أخرى من ضمنها الكويت التي جرت بالفعل اتصالات بين قيادتها وحكومة حيدر العبادي، تأتي بعد أن انسدت بوجهها أبواب المساعدة الإيرانية، حين أقدمت طهران على قطع توريد الكهرباء إلى العراق في أوج موجة الحرّ، وهو الأمر الذي ساهم بشكل مباشر في تفجير موجة الغضب لدى سكان محافظات جنوب البلاد.

 

 

 
تعليقات (1)
كيف تواجه الامة العربية العظيمة جرائم مليشيات النظام الايراني الخبيث
بواسطة: سعد محمود الفرام الدعاس
بتاريخ: الجمعة، 20 يوليه 2018 08:41 ص

جرائم ما يسمى بالحرس الثوري الايراني في العراق وسوريا ولبنان واليمن ، تجاوزت الجرائم التي ترتكبها مليشيات النظام الايراني حدود أيران لتتواصل في بلاد العرب ، والعرب لا يتحركون جديا لوقف هذه الجرائم المتصاعدة ضد الشعب الايراني وضد والشعوب العربية .

اضف تعليق

الأكثر تعليقا