بين الشائعات والواقع.. هل يتأثر استهلاك المصريين من الأرز بخفض مساحة الزراعة؟

الأربعاء، 18 يوليه 2018 07:34 م
بين الشائعات والواقع.. هل يتأثر استهلاك المصريين من الأرز بخفض مساحة الزراعة؟
الأرز - أرشيفية
كتب ــ محمد أبو النور

قال الدكتور حماد عبد الدايم، المتحدث الرسمى باسم وزارة الزراعة، إن مساحات زراعة الأزر الحالية تبلغ (824) ألف فدان، وقد تصل بسبب المخالفات إلى مليون فدان، تلك المساحة تحقق الاكتفاء الذاتى لمصر.

وأوضح «عبد الدايم»، فى حواره مع برنامج مساء دي إم سي، مع الإعلامى أسامة كمال، أن مصر لديها مشكلة في المياه، وهناك مناطق مسموح لها بزراعة الأرز ومناطق أخرى ومحافظات كاملة ممنوع عنها زراعته، وشدد على أن سعر الأرز لن يرتفع، خاصة بعد قرار الاستيراد.

وأضاف «عبد الدايم» أن ناتج الـ (824) ألف فدان بدون المخالفات، يصل إلى 2.9 مليون طن أرز أبيض، واستهلاكنا فى حدود الـ3 مليون طن، ولهذا فالفجوة ليست كبيرة بين الإنتاج والاستهلاك.

5555

من جانبه أكد هشام الشعينى، رئيس لجنة الزراعة والري في مجلس النواب، أن مساحة زراعات الأرز الحالية سوف تفي بحاجة الاستهلاك المحلي من الأرز.
 
وأشار «الشعيني»، إلى أن قرار وزارة الري بخفض مساحة زراعة المحصول، يأتي بدافع وطني وقومي نتيجة لكثرة استهلاك الأرز لكميات كبيرة من المياه، وهو مايؤثر على المحاصيل الأخرى في ظل أزمة المياه الحالية.
 
ونوه رئيس لجنة الزراعة والري إلى أن فتح باب استيراد الأرز الشعير من الخارج، يأتي لسد الفجوة التى يمكن أن تحدث نتيجة خفض المساحة، وفي نفس الوقت لاستمرار عمل مضارب الأرز وحرصاً على العاملين بها، وعدم ارتفاع سعر الأرز بما يضر بالمستهلكين.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق