المبعوث الأممي في صنعاء مجددا.. فرص منعدمة وشروط الحكومة اليمنية على طاولة المليشيات

الخميس، 26 يوليه 2018 08:00 ص
المبعوث الأممي في صنعاء مجددا.. فرص منعدمة وشروط الحكومة اليمنية على طاولة المليشيات
مارتن جريفيث
كتب أحمد عرفة

تتكرر جولات المبعوث الأممي لليمن، مارتن جريفيث، للعاصمة اليمنية صنعاء، ولكن دون جدوى في ظل سياسة التعنت التي تتبعها مليشيات الحوثيين المدعومة من إيران، ورفضها أي حلول تتضمن انسحابها من المدن اليمنية ووقف التمرد على الحكومة اليمنية.


جولة مارتن جريفيث لصنعاء

جولة جديدة، يجريها المبعوث الأممي الخاص باليمن، إلى العاصمة صنعاء، للقاء قيادات مليشيات الحوثيين، ولكن هذه المرة ليس للاستماع إلى مطالبهم ولكن من أجل عرض مطالب الحكومة اليمنية عليهم والمتمثلة في الانسحاب الكامل من المدن اليمنية.

 

المطلب اليمني يأتي بعد انتصارات كبرى حققها الجيش اليمني، مدعوما بالتحالف العربي، ضد الحوثيين في عدة محافظات يمنية على رأسها الحديدة وصعدة وتعز بجانب العاصمة صنعاء، والتجهيز لعملية عسكرية كبرى لاقتحام مدن جديدة في الحديدة.


فرص نجاح جولات المبعوث الأممي لليمن

فرص نجاح الجولة الأخيرة لمارتن جريفيث، تبدو منعدمة خاصة أن أخر مبادرة أطلقها زعيم مليشيات الحوثيين عبد الملك الحوثي لم تتضمن انسحاب من المدن اليمنية، أو حتى الانسحاب من ميناء الحديدة اليمني.

 

جولة المبعوث الأممي لليمن، تأتي تزامنا مع انتهاكات تمارسها مليشيات الحوثيين في ميناء الحديدة اليمني الذي ما زالت تسيطر عليه، ومنع دخول السفن المحملة بالأغذية إلى اليمن.

 

وذكرت وكالة "سوبتنيك" الروسية، أن المبعوث الأممي الخاص باليمن وصل إلى العاصمة اليمنية صنعاء، للقاء قيادات من مليشيات الحوثي، وما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى للمليشيات وحكومة الإنقاذ الوطني المشكلة بصنعاء، لمعرفة رد الحوثيين على خطته لاحتواء التصعيد العسكري في محافظة الحديدة غربي اليمن، والتي تتضمن انسحاب الجماعة من مدينة وميناء الحديدة، وإحلال قوات أمنية حكومية بإشراف أممي محلها.


انتهاكات الحوثيين

من جانبه أكد التحالف العربي، أن المليشيات الحوثية بميناء الحديدة تتعمد تعطيل دخول السفينة أمنية التي تحمل القمح والسكر منذ ١١ يوما، مشيرا إلى تواجد ٣ سفن بميناء الحديدة و ٦ سفن بانتظار الدخول للميناء، بجانب إصدار ٨ تصاريح لسفن متوجهة للموانىء اليمنية منها تصريحين لميناء الحديدة.

1
 

 

وكانت مليشيات الحوثيين، سعت اغتيال المسؤوليين الأمنيين اليمنيين، حيث أكدت صفحة "اليمن الآن"، المهتمة بالشآن اليمني،  نجاة قائد شرطة البساتين العقيد مصلح الذرحاني وإصابة أحد مرافقيه في محاولة اغتيال في مدينة عدن اليمنية، في الوقت الذي قتل فيه 17 عنصرا حوثيا وجرح آخرين وتم تدمير آليات بقصف مكثف لأباتشي التحالف العربي على مواقع وتعزيزات للمليشيات في جبهات الساحل الغربي.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق