ترقب دولي لبيانات اقتصادية وهدوء حذر في أسعار العملات

الإثنين، 30 يوليه 2018 04:43 م
ترقب دولي لبيانات اقتصادية وهدوء حذر في أسعار العملات
عملات

شهدت أسعار العملات اليوم الإثنين، استقرارا ملحوظا، وظلت عند مستوياتها المعتادة مع إحجام المستثمرين عن تكوين مراكز كبيرة قبل صدور سلسلة من البيانات الاقتصادية المهمة واجتماعات بنوك مركزية بشأن السياسة النقدية المقرر لها الأسبوع الجاري.

الأسبوع الماضي، قال البنك المركزي الأوروبي، إن أسعار الفائدة ستظل منخفضة حتى صيف العام المقبل، مما أثر سلبا على اليورو الذي ظل يتحرك في نطاق ضيق أمام العملة الأمريكية حول مستوى 1.1649 دولار في التعاملات المبكرة.

وأوضح محللون أن بيانات التضخم في منطقة اليورو، المقرر صدورها الاثنين والثلاثاء، قد تخرج العملة عن نطاق تحركها الضيق، الذي ظلت فيه مؤخرا على الرغم مما يبدو من تردد المستثمرين، بشأن وضع رهانات كبرى في الوقت الحالي.

واستقر مؤشر الدولار، حول أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، دون تغيير يذكر عند 94.717 بعد انخفاض طفيف سجله الجمعة.

وارتفع الدولار بنسبة 0.1 % أمام الين الياباني ليسجل 111.10 ين، فيما تستعد الأسواق لمعرفة ما إذا كان بنك اليابان المركزي يدرس خطوات لتعزيز استدامة برنامجه التحفيزي الضخم.

ومن بين الاحتمالات الواردة في قرارات بنك اليابان المركزي، تعديل السيطرة على منحنى العائد ومنهجية الشراء في صناديق المؤشرات المتداولة، وتراجع الدولار عن أعلى مستوى له أمام الين في ستة أشهر فوق 113.00 ين في 19 يوليو.

وواصل اليوان الصيني انخفاضه وتراجع في الأسواق الخارجية إلى 6.85 يوان للدولار، بالقرب من أدنى مستوى له في عام الذي سجله الأسبوع الماضي قبل أن يستقر حول 6.833 يوان للدولار.

وتراجع الدولار الاسترالي بنسبة 0.1 % إلى 0.7397 دولار أمريكي فيما انخفض الدولار الكندي بذات النسبة إلى 1.3065 دولار أمريكي.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا