للمرة الأولى منذ 60 ألف سنة.. المريخ يقترب من الأرض بصورة قياسية

الأربعاء، 01 أغسطس 2018 02:00 ص
للمرة الأولى منذ 60 ألف سنة.. المريخ يقترب من الأرض بصورة قياسية
المريخ يقترب من الأرض ـ أرشيفية

قبل أكثر من 60 ألف سنة اقترب كوكب المريخ من الأرض إلى المدى الأقصى، وقبل 15 سنة اقترب بنسبة أقل، واليوم يقترب المريخ من الأرض لدرجة أكبر من 2003 وأقل قليلا من قربه قبل 600 قرن.
 
بحسب المؤشرات والأرقام الفلكية يصل كوكب المريخ اليوم إلى أقرب مسافة من كوكب الأرض منذ 2003، بفارق غير كبير عن أقرب مسافة سجلها على الإطلاق قبل حوالي 60 ألف سنة. وكشفت الجمعية الفلكية في جدة بالمملكة العربية السعودية أن المريخ سيقع على بُعد 57.59 مليون كيلو متر عند الساعة 8 مساء بتوقيت جرينتش (10 مساء بتوقيت القاهرة) وسيكون هذا الاقتراب هو الأكبر حتى العام 2035.
 
وأضافت الجمعية في تقرير صادر عنها، أن المريخ كان قد وقع في التقابل يوم 27 يوليو الجاري، عندما عبرت الأرض بينه وبين الشمس، أما في الوقت الحالي فهناك عاصفة ترابية تلفّ كامل الكوكب بشكل يجعل قرصه يظهر ضبابيًّا عند رصده من خلال التلسكوب. كما أشار التقرير إلى أن كوكب المريخ سيقع في أقرب نقطة للشمس في 16 سبتمبر 2018، بينما بدأت العاصفة الترابية الحالية على المريخ أوائل يونيو الماضي.
 
وأورد تقرير الجمعية الفلكية في جدة، أن المريخ بشكل عام كان ساطعا في العام 2018، وذلك خلال الفترة من 7 يوليو حتى 7 سبتمبر، والآن يلمع أكثر من كوكب المشتري، وهو أمر نادر الحدوث أن يتفوق لمعان المريخ على كوكب المشتري. بجانب هذا كشف التقرير أنه من أواخر يوليو وأغسطس 2018 يمكن رصد المريخ طوال الليل تقريبا، إذ يُشاهَد في الشرق عند بداية الليل، ويصل أعلى السماء قُرب منتصف الليل، وصل للغرب مع بدء الفجر، ظاهرا للعين المجردة كنقطة ضوئية مائلة للحُمرة تلمع بضوء ثابت.
 
جدير بالذكر، أن كوكب المريخ سيبقى ساطعا في السماء حتى أوائل شهر سبتمبر المقبل، وبعد ذلك سيكون ظهوره الاستثنائي في 2018 قد انتهى، وسيبدأ الكوكب في التلاشي مرة أخرى بشكل تدريجي، ومن ثمّ سيكون علينا الانتظار حتى العام 2035 لنرى هذا السطوع مرة أخرى.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق