الكويت لـ BBC: اعتذاركم غير كاف

الجمعة، 03 أغسطس 2018 09:00 م
الكويت لـ BBC: اعتذاركم غير كاف
بى بى سى

 
واصلت شبكة BBC البريطانية هوايتها فى الانحياز لموضوعات تثير أزمات داخل الدول العربية، وأخرها أزمتها مع الكويت، بنشرها مغالطات تاريخية وادعاءات مغلوطة بشأن سيادة الكويت، والقول على لسان مذيعة بالشبكة أن الكويت كانت جزءا من العراق قبل عام 1920، مبررة الغزو العراقى للكويت فى عام 1990.
 
ورغم أن الشبكة البريطانية لجأت إلى حيلة الاعتذار، بعد الغضبة الكويتية الرسمية والشعبية، الا  أن مواقف BBC تظل مثيرة للتساؤلات، خاصة فى تناولها لقضايا عربية، حيث تختار الشبكة إثارة موضوعات تستهدف من خلالها أما تثبيت وقائع مغلوطة، أو إثارة الفتن.
 
كانت وزارة الإعلام الكويتية قد أصدرت بيان أعربت فيه " عن بالغ أسفها واستنكارها لما ورد على لسان مقدمة برنامج «ترندينج» رانيا عطار بشأن سيادة البلاد التاريخية"، مؤكدة أنها ابتعدت عن كل قواعد المهنية وعمدت إلى تزييف الحقائق وتشويه التاريخ، وشددت على أن مثل هذه الادعاءات الزائفة والأخطاء الفادحة "غير مقبولة نهائيا" خاصة من مؤسسة إعلامية دولية يفترض أن تلتزم بالمعايير المهنية وإيضاح الحقائق بدلا من تشويهها. واستغربت الوزارة هذا الموقف المتمثل فى تزييف الحقائق تزامنا مع الذكرى الـ28 لجريمة الغزو العراقى الغاشم، لافتة إلى حقها فى ملاحقة أى جهة أو مؤسسة تعمد إلى ارتكاب هذا التشويه والتزييف التاريخى المتعمد.
 
اعتذار بى بى سى
اعتذار بى بى سى
وردت BBC على بيان وزارة الإعلام الكويتية بتقديم اعتذار قالت فيه "ورد فى حلقة أمس من برنامج "ترندينج" مقطع تناول اقتراح سفير العراق فى الكويت استبدال تعبير الغزو العراقى للكويت بالغزو الصدامى للكويت، وفى سياق عرض مختلف وجهات النظر، طرحت مقدمة البرنامج سؤالا على ضيفتها الكويتية حول اعتبار العراق أن الكويت كانت جزءا من العراق قبل عام 1920، بدل القول إن بعض العراقيين فقط هم من يقول ذلك، وهو ما أثار جدلا واسعا وردود فعل حادة".
 
وأضاف بيان BBC " يهم بى بى سى أن تؤكد على أن سياستها التحريرية تقضى بنقل كل وجهات النظر ووضعها بتصرف المشاهد، وهى لا يمكن أن تكون طرفا أو أن تتبنى وجهة نظر على حساب أخرى، خصوصا فى المسائل الخلافية، وبمراجعة المقابلة، بدا واضحا أن السؤال طرح فى صيغة خاطئة وغير واضحة أو ملائمة لمعايير الحياد التى تتبعها بى بى سى، فاقتضى الاعتذار"، مختتمة بيانها بقولها أنها تتعاطى مع هذه المسائل المتعلقة بسياستها التحريرية القائمة على التوازن والموضوعية والحيادية بجدية كبيرة وتقوم بكل ما يلزم للتأكد من أن هذه المعايير متبعة فى منصاتها كافة.
 
بيان BBC لم يكن كافياً من وجهة نظر الكويتيين الذين طالبوا الحكومة بملاحقة الشبكة قضائياً، حتى لا تكرر مثل هذه الأمور مجدداً، خاصة أن المتابع لما تبثه الشبكة سيجد أنه يتبع سياسة لا تخدم السلم والأمن الأقليمى، بل يدعو إلى الفرقة وإثارة الفتن.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق