تسببت فى اشتعال الحرائق..

تعاني آثارها أسبانيا والبرتغال.. الكتلة الهوائية الحارة تحرق أوروبا

السبت، 04 أغسطس 2018 02:00 ص
تعاني آثارها أسبانيا والبرتغال.. الكتلة الهوائية الحارة تحرق أوروبا
ارتفاع درجات الحرارة فى أوربا
محمد أبو النور

تواجه القارة الأوروبية ــ حالياً ــ وخاصة فى جنوبها الغربى ، طقساً شديد الحرارة، وقد ارتفعت درجاتها في إسبانيا والبرتغال ،إلى مستويات شبه قياسية اليوم الجمعة، وقد سادت الموجة الحارة القارة، فيما وضعت الحكومات خدمات الطوارئ في حالة تأهب تحسباً لاندلاع حرائق فى الغابات.

gghhh
اندلاع الحرائق

وتأتى هذه الموجة الحارة التي تجتاح منطقة إيبريا ، بسبب كتلة رياح ساخنة قادمة من شمال أفريقيا ،وتعتبر هذه الموجة الأشد منذ 2003، وفي مناطق أخرى تسبب فصل الصيف فى حرائق بالغابات وموجات جفاف ، في مناطق عديدة مثل بريطانيا واليونان وإسكندنافيا،وهي شبه جزيرة تقع في شمال قارة أوروبا وتتكون من ممالك الدنمارك، والنرويج، والسويد، وأحياناً تشمل دول أخرى مثل فنلندا وآيسلندا وجزر فارو.

الكتلة الهوائية الحارة الجافة

ffgggg
الهروب من الحر لزخات المياه

وتُعرف الكتلة الهوائية الحارة الجافة " cT" ،بأنها تتشكل فوق المناطق الصحراية الحارة والجافة، وتتميز باستقرار الأجواء وجفافها وصفاء السماء،وتكون درجات الحرارة فيها مرتفعة، وتتشكل هذه الكتل فوق الجزيرة العربية والصحراء الكبرى وأجزاء من جنوب الولايات المتحدة والقارة الأسترالية، وقد تكون هذه الكتل مصحوبة أحيانًا بالغبار الكثيف.

وستظل درجات الحرارة في الكثير من مناطق إسبانيا والبرتغال فوق 40 درجة مئوية حتى يوم الأحد القادم على الأقل، وقد تزيد بواقع درجتين أوثلاث درجات.

وقد ترفع هذا الكتلة الهوائية الحارة درجات الحرارة إلى أكثر من المستوى القياسي، الذي سجلته أثينا عام 1977 عندما بلغت درجة الحرارة وقتها 48 درجة مئوية.

درجات حرارة قياسية

deeee
السباحة تحت برج إيفل بفرنسا 

وسبق أن بلغت درجات الحرارة في إسبانيا والبرتغال مستوى قياسياً وهو 47 درجة،وفي البرتغال بثت وسائل الإعلام المحلية تقارير عن كيف سترتفع درجات الحرارة هناك عن "وادي الموت" في كاليفورنيا، وهو واحد من أسخن المناطق في العالم.

وفي اليونان تسببت حرائق الغابات في مقتل 91 شخصا الشهر الماضي،وفى سويسرا أبلغت خدمات السكك الحديدية عن زيادة كبيرة في عدد الركاب فيما يهرب سكان المدن إلى جبال الألب ، وتمشط سلطات المصايد في مقاطعة زيوريخ الجداول والأنهار لإنقاذ الأسماك من الاختناق مع جفاف المياه أو انخفاض مستويات الأوكسجين ،وكان الجيش السويسري قد سمح لجنوده بارتداء السراويل القصيرة والقمصان، بدلا من الزي التقليدي،وفي إسكندنافيا كانت درجات الحرارة عند مستويات قياسية حتى أيام مضت،وفي السويد كان يوليو شهراً حاراً بشكل قياسي،واشتعلت حرائق غابات في مناطق عدة من البلاد، وقد حذرت السلطات من خطر اندلاع حرائق الغابات مجدداً.

ggggg
اشتعال الحرائق بسبب درجات الحرارة المرتفعة
 
المنخفض الجوى الهندى
 
في تعليقه أكد وحيد سعودى، خبير الأرصاد والتحليلات الجوية أن أوربا تشهد باستمرار، مثل هذا الطقس الحار و المعتاد فى فترة الصيف، لوقوعها تحت تأثير موجة وكُتل الهواء الساخنة القادمة من أفريقيا، إلى جانب مرور المنخفض الجوى الموسمى القادم من الهند، والذى يؤثر على شرق أوربا ،وكذلك القادم من شبه  شبه الجزيرة العربية، ونظرا لمروره فوق المسطحات المائية فى البحر المتوسط، وكذلك فوق  الرقعة الزراعية بأوربا، فإنه يحمل ويتشبع بالرطوبة ، والتى تزيد من حرارة الطقس،وعن درجات الحرارة وأنها غير مسبوقة فى أوربا ،وأن أعلى درجات حرارة على هذه الصورة ، كانت عام 1977.
 
وأشار خبير الأرصاد إلى أنه كان فى زيارة للدول الأوربية ،وبالتحديد فى اليونان وإيطاليا عام 2005 ووصلت درجات الحرارة إلى 47 درجة مئوية ، كما بلغت نسبة الرطوبة 100%  ، وعن توقعاته بوصول درجات الحرارة فى أوربا إلى 50 درجة مئوية،قال هذا غير وارد وشبه مستحيل،ولكن الأوربيين يشعرون بإن درجة الحرارة عالية جدا نتيجة الرطوبة العالية.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق