أول تعليق من محافظ بورسعيد على فيديو "المذيعة وأطفال التهريب": أنا آسف

السبت، 04 أغسطس 2018 09:00 ص
أول تعليق من محافظ بورسعيد على فيديو "المذيعة وأطفال التهريب": أنا آسف

ما إن خرج فيديو أطفال بورسعيد المقبوض عليهم في واقعة تهريب، إلى سطح مواقع التواصل الاجتماعي حتى انتشر بسرعة جنونية، مواقع إخبارية على الإنترنت وقنوات أفردت مساحات لتنال من تصرف المذيعة التي أجرت اللقاء ورد فعل محفوظ دياب الشاب السوهاجي عليها.

بين الإدانة والتعاطف والهجوم كانت محاور الأزمة مشتعلة على السوشيال ميديا، لزم الأمر التوضيح من جانب المحافظة على فعل المذيعة التي رأها البعض أن فعلها مهين بالنسبة لاستضافة أطفال والهجوم عليهم حتى لو كانوا مهربين.

وفي أول تعليق منه على الأزمة قال عادل الغضبان محافظ بورسعيد معتذرا تجاه الفيديو، إن المحافظة أبلغت لجنة التضامن الاجتماعى وحماية الطفل بعد القبض عليهم، لحمايتهم وإخراجهم من الأزمة.

ولفت المحافظ، الذي أدان فعل المذيعة بشدة، إلى أن الفيديو أجرته المسئول الإعلامى بالمحافظة "للأسف لا يوجد لدينا الكوادر الإعلامية التى تستطيع صياغة مثل هذا الأمر، وأنا بعتذر لأبنائى عن هذا الفيديو ويوجد إجراءات ستتخذ تجاه ذلك".

وأضاف "الغضبان"، في تصريحات إعلامية، أن الإجراءات المتبعة فى القبض على المهربين تهدف إلى حماية المجتمع المصرى ومنع استخدام الأطفال فى عمليات التهريب من قبل أصحاب المحال.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق