بعد تعديل قانون الشركات.. كيف يدعم إنشاء شركات الشخص الواحد الاستثمار في مصر؟

الإثنين، 06 أغسطس 2018 02:00 ص
بعد تعديل قانون الشركات.. كيف يدعم إنشاء شركات الشخص الواحد الاستثمار في مصر؟
ارشيفية
مروة الغول

بعد تعديل قانون الشركات والذي وافق عليه  مجلس النواب خلال الفترة الماضية، سيتم الإعلان عن إنشاء أول شركة شخص واحد، حيث إن شركات الشخص الواحد تساعد على زيادة  نسبة الاستثمار داخل مصر، ذلك لأنها ستلبي رغبة عدد كبير من المستثمرين في الدخول إلى  السوق المصري بشكل شخصي دون أن يكون هناك حاجة  لذلك المستثمر بوجود شركاء.
 
ويأتي تأسيس تلك النوعية من الشركات من أجل توفير مناخ مناسب للاستثمار في مصر وكذلك دعم النمو الاقتصادي، وأيضا دعم الاستثمار في المشروعات الصغيرة والمتوسطة وخلال الشهر الجاري سيتم الإعلان عن إنشاء أول شركة شخص واحد في مصر .
 
ومن جانبه قال الدكتور إبراهيم مصطفى خبير الاقتصاد والاستثمار وتنمية الأعمال، إن شركات الشخص واحد  لديها مجموعة من الاشتراطات، والهدف من إنشائها هي التنوع وإتاحة الرغبة للمستثمرين لاختيار نوعية الشركة التي تتفق مع توجهاته موضحا أن إنشاء تلك النوعية من الشركات يكون الشخص هو المالك الوحيد دون وجود أي شركاء .
 
وأضاف الدكتور إبراهيم مصطفى خبير الاقتصاد والاستثمار وتنمية الأعمال، في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة»، أنه كان يتم العمل إدراج نموذج  شركات الشخص الواحد منذ ثلاث سنوات وبالفعل تم إدراجها ضمن تعديلات قانون الشركات، لافتا إلى أن القانون نظم القواعد الخاصة بشركات الشخص الواحد، وأن الميزة هي الإتاحة أمام  المستثمرين، للاختيار من بين عدة نماذج لتأسيس الشركات «مسئولية محدودة مساهمة، توصية بالأسهم، شخص واحد ».
 
وأشار خبير الاقتصاد والاستثمار وتنمية الأعمال، إلى أن تأسيس شركات الشخص الواحد لا يكون هناك أي شركاء للمستثمر، كما أن تلك النوعية من الشركات تتيح الفرصة أمام الشركات ذات رؤوس الأموال الصغيرة والمتوسطة للجوء للتمويل متناهي الصغر من خلال البنوك، موضحا أن تلك النوع من الشركات يعطى ضوابط على الشركات للتحول نحو الحوكمة، كذلك اللجوء لمحاسبين قانونين والسجلات المالية المنضبطة وبالتالي يؤثر على الموارد الضريبة .
 
وأضاف الدكتور إبراهيم مصطفى، أن شركات الشخص الواحد تتيح فرصة اكبر فرصة أمام المستثمرين في تنوع تأسيس عدد أكبر من الشركات، وكذلك تنوع رؤؤس أموالها ما بين رؤوس أموال كبيرة وصغيرة، كما تتيح تأسيس تلك الشركات الفرصة أمام المشروعات الصغيرة والمتوسطة الصغيرة للانضمام للقطاع الرسمي، لافتا إلى أنه لابد أن يكون هناك توعية خلال الفترة القادمة بشركات الشخص الواحد والضوابط المحددة لها والفرق بينها وبين النماذج الأخرى من تأسيس الشركات.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق