مشروعات الأرقام القياسية.. قناة السويس الجديدة تعيد كتابة التاريخ وتساهم في معدلات النمو

الإثنين، 06 أغسطس 2018 01:00 م
مشروعات الأرقام القياسية.. قناة السويس الجديدة تعيد كتابة التاريخ وتساهم في معدلات النمو
قناة السويس الجديدة - أرشيفية
كتب: مدحت عادل

ثلاثة أعوام مضت على مشروع حفر قناة السويس الجديدة، أحد المشروعات القومية التي حققت نقلة نوعية للاقتصاد المصري فى الفترة الماضية، وأصبح الاقتصاد المصري محط أنظار العالم، بالنظر إلى القدرة التمويلية الضخمة التي استطاع المشروع جذبها من المواطنين والبالغة 64 مليار جنيه خلال 8 أيام فقط.

 

ورغم ما حمله المشروع من سخرية المشككين بقدرة الدولة على إنجاز المشروع خلال عام واحد بدلا من 3 سنوات، يأتي الاحتفال بالذكرى الثالثة للمشروع ليؤكد قدرة المصريين على إنجاز المشروع فى الوقت المحدد ويكتب تاريخا جديدا للقناة، بفضل الأرقام القياسية التي حققها المشروع خلال عام واحد.

ويعيد "صوت الأمة" رصد عدد من الأرقام التي حققها المشروع ودفعت موسوعة جينيس للأرقام القياسية لتسجيله بالموسوعة كأكبر مشروع تكريك فى العالم.

 

- شهد المشروع أكبر عملية تكريك فى التاريخ، بمشاركة 45 كراكة تشكل نحو75% من حجم الأسطول العالمي للكراكات تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وهيئة قناة السويس.

- شارك فى المشروع 40 ألف عامل، و84 شركة مصرية 4500 معدة فى أعمال الحفر الجافرفع 250 مليون كيلو متر مكعب من الرمال و242 مليون متر مكعب من الرمال المشبعة بالمياه بما يوازى 100 هرم

- 72 كيلو متر إجمالي أطوال المشروع، موزعة بين شق قناة جديدة بدءا من الكيلو 60 إلى الكيلو 95 ترقيم قناة، وتوسيع وتعميق تفريعات البحيرات الكبرى والبلاح بإجمالي 37 كيلو متر

- قناة السويس أحد أهم الممرات المائية الأكثر استخداما فى العالم وتمثل 8% من حركة التجارة العالمية

 

وساهم مشروع قناة السويس الجديدة بشكل مباشر فى ارتفاع معدل النمو فى الاقتصاد المصري بنهاية العام المالي 2017/2018، وفقا للحساب الختامي المعلن قبل أيام، حيث قدرت وزارة التخطيط إجمالي معدل النمو الحقيقي بنهاية تلك الفترة بنحو 5.3% مقابل 4.2% فى العالم المالي السابق له 2016/2017، وهي معدلات نمو غير مسبوقة منذ 10 سنوات.

 

وعزا تقرير وزارة التخطيط ارتفاع معدلات النمو إلى الأداء القوي للقطاع الصناعي وارتفاع معدلات النمو فى 5 قطاعات على وجه التحديد، من بينها ارتفاع معدلات النمو بقناة السويس، والتي حققت نموا بحوالى 10.2، فى ضوء نمو إيرادات القناة "بالدولار" بأكثر من 12%، ونمو حمولة السفن بأكثر من 5%، ونمو عدد السفن العابرة للقناة بنسبة 5%، لتصل إلى 17 ألف و860 سفينة عام 17/18.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م