لمواجهة خطابات التحريض والكراهية.. الأعلى للإعلام يصدر قرارا بتنظيم تأجير ساعات البث

الثلاثاء، 07 أغسطس 2018 03:40 م
لمواجهة خطابات التحريض والكراهية.. الأعلى للإعلام يصدر قرارا بتنظيم تأجير ساعات البث
الكاتب الصحفى مكرم محمد احمد

في خطوة مهمة، نحو العمل بمواثيق الشرف الصحفية والإعلامية وضمان جودة المحتوى أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام اليوم، قرارا بتنظيم تأجير الوقت ونقل ملكيته فى القنوات الفضائية.

وألزم القرار المؤسسات الإعلامية الراغبة فى تأجير أو منح أو نقل ملكية أو التنازل عن جزء من وقت بث الوسيلة الإعلامية التى تُديرها للغير - أيا كان مسمى الاتفاق - أن تتقدم بطلب إلى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لأخذ موافقته قبل توقيع الاتفاق.

وقال المجلس في بيان اليوم، إن الموافقة تصدر بقرار من رئيس المجلس، ويُعد عدم البت فى الطلب خلال مدة أقصاها سبعة أيام عمل من تاريخ قيده بسكرتارية رئيس المجلس بمثابة موافقة .

وأكد المجلس فى قراره على وجوب التزام أطراف الاتفاق بمواثيق الشرف الصحفية والإعلامية وضمان جودة المحتوى ومراعاة حقوق الجمهور فى الحصول على خدمة جيدة وهادفة وعدم استخدام الوسيلة الإعلامية فى الحض على الكراهية أو التحريض على العنف أو التمييز، وكذلك عدم استخدام الوسيلة الإعلامية فى بث الشائعات والتحريض ضد مؤسسات الدولة أو السب أو لتيسير مصالح شخصية تنأى عن المصلحة العامة.

ونوه المجلس فى قراره إلى أنه يجوز للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام توقيع أحد الجزاءات المنصوص عليها قانونا إذا أخل أحد أطراف الاتفاق بهذا القرار أو بآداب وأصول المهنة وأخلاقياتها أو بما تقتضيه المصلحة الوطنية ومقتضيات الأمن القومى، وأن القرار فتح باب التظلم إلى المجلس من القرارات التى تصدر بهذا الشأن خلال مدة أقصاها سبعة أيام عمل من تاريخ صدورها ، ويكون البت فى التظلم خلال مدة أقصاها سبعة أيام عمل من تاريخ قيده بسكرتارية رئيس المجلس، ويُعد عدم البت فى التظلم خلال المدة المحددة بمثابة رفض ،متابعا :"وفى جميع الأحوال لا يترتب على قيد التظلم وقف تنفيذ القرار المتظلم منه.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق