مدينة بدر محظوظة.. المنطقة الصناعية تستعد لاستقبال 400 مصنع جديد للنسيج

الأربعاء، 08 أغسطس 2018 10:00 ص
مدينة بدر محظوظة.. المنطقة الصناعية تستعد لاستقبال 400 مصنع جديد للنسيج
المهندس بهاء العادلي رئيس مدينة بدر الصناعية
كتب: مدحت عادل

تنتظر مدينة بدر الصناعية تحقيق نقلة نوعية على مستوى المشروعات الصناعية، للاستفادة من الإجراءات التي أتخذتها الحكومة فى السنوات الماضية، ومن بينها اتاحة نحو مليون متر مربع تخصص لصالح المشروعات الصناعية فى قطاع الغزل والنسيج.

وقال المهندس بهاء العادلي رئيس المنطقة الصناعية، إن المنطقة تشهد حاليا توسعات جديدة بزيادة خطوط الإنتاج للمصانع القائمة ورفع رؤوس الأموال المستثمرة، وهو ما يساهم فى رفع نسبة مساهمة القطاع الصناعي فى تعافي معدلات النمو فى الاقتصاد فى الوقت الحالي.

وأعتبر العادلي فى تصريحات خاصة لـ"صوت الأمة"، أن غالبية القطاعات الصناعية فى مدينة بدر تشهد نموا ملحوظا، بينما تستحوذ مصانع الغزل والنسيج على حصة كبيرة من إجمالي توسعات المصانع بنحو 400 مصنع جديد بفضل المنطقة الصناعية الجديدة المخصصة لصالح القطاع.

ويري العادلي، أن القطاع الصناعي رفع نسبة مساهمته فى معدلات النمو فى الفترة الأخيرة، وذلك بفضل المشروعات الصناعية التي رفعت رأس مالها المستثمر فى مصر، مشيرا إلى أن مؤشر تأسيس وتشغيل المصانع الجديدة مازال يحتاج إلى مزيدا من الجهد لتقليص الوقت المستغرق من مرحلة التأسيس وحتى التشغيل، والتي قد تستغرق سنوات لحين الإنتهاء من التراخيص والحصول على الأراضي والآلات والمعدات وبدء التشغيل، وهو ما دفع الرئيس عبد الفتاح السيسي قبل 3 سنوات إلي إطلاق مشروع يوفر المصنع للشباب بالرخصة، من أجل القضاء على البيروقراطية التي تعطل المشروعات عن التشغيل.

وبدأت هيئة التنمية الصناعية، تنفيذ مبادرة "مصنعك جاهز بالتراخيص" عام 2016، بطرح نحو 296 مصنعا جاهزا للتسليم خلال عام الفوز بالطرح، مقابل 10 آلاف جنيه من الراغبين فى حجز المصانع تسدد فى جميع مكاتب البريد.

وتم إطلاق المبادرة لأول مرة فى مصر بمدينة السادات، وكان أول مجمع صناعى كامل المرافق والمبانى وجاهز بالترخيص ليبدأ المستثمر مشروعه والتشغيل فور الحصول على الوحدة، يليه اطلاق المجمع الثانى للصناعات الصغيرة بمدينة بدر.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق