من تركيا وإيران إلى إسرائيل.. الدوحة تتعاون مع أعداء الأمة ضد العرب

الأربعاء، 08 أغسطس 2018 02:00 م
من تركيا وإيران إلى إسرائيل.. الدوحة تتعاون مع أعداء الأمة ضد العرب
تميم بن حمد
كتب أحمد عرفة

تعد الدوحة هي ورقة أعداء المنطقة لتنفيذ مخططاتها ضد الأمة، في ظل إظهار تنظيم الحمدين تطبيعه الواضح مع إسرائيل اقتصاديا وإعلاميا وسياسيا، حيث أصبح النظام القطري خنجرا ضد العرب.

 

لم يكتف النظام القطري بالتطبيع مع إسرائيل، بل أيضا قام بالتطبيع مع النظام الإيراني، واستعان به من أجل مواجهة دول الرباعي العربي، واحتمى بالحرس الثوري الإيراني لحماية عرش تميم بن حمد أمير قطر.

 

ضاحي خلفان، قائد شرطة دبي السابق، فتح النار على تنظيم الحمدين، مؤكدا أن النظام القطري تلقى العديد من الصفعات خلال الفترة الماضية من قبل دول الرباعي العربي الداعي لمكافحة الإرهاب.

 

1
 

 

وقال قائد شرطة دبي السابق، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر": متوارث الإجرام من سنوات   وممارس في سائر القنوات هذه الدويحة لا سبيل لصدها إلا بضرب مخطط الحمدين، حيث ظنت قطر أنها خلاص ستطيح بالأنظمة ..ما درت أن الصفعة سترتد على وجوه أذنابها.

 

وأضاف قائد شرطة دبي السابق، أن أسواق قطر التي تعتمد على إيران ستضيق...وروحاني التعامل معه معاقب عليه يا دوحة، متابعا: اللهم لا تجعل لقطر سلطانا على نشر فوضاها الكوندليزية...التي كلفت فيها بلعب هذا الدور؛ حيث استخدمت قطر بما لديها من قدرة على دفع الرشاوي والتعامل مع البلطجية والارهابيين ..باشعال الفتن...وقد أجادت دورها ..إلى ان صفعت عربيا.

 

واستطرد قائد شرطة دبي السابق: اليوم صدقوني أن قطر لا تزال على وعدها مع إسرائيل لبث الخراب في الوطن العربي ...ولهذا السبب لا تظنون أن مشروعها ومخططها الذي أمرت بتنفيذه لن تعيده مرة أخرى إذا وجدت فرصة.

 

وتابع ضاحي خلفان: تكسير مجاديف قطر مهمة قومية، فهذه دولة استحلت ممارسة دور الشرير في المنطقة، وفي الدوحة اليوم شلة مخربين للأمن العام العربي، حيث لقطت الدوحة كل العملاء والمخبرين الذي كانوا يتعاملون مع الأجهزة الإسرائيلية وجندتهم في الجزيرة..امثال جمال ريال وفيصل، ودور قطر في الربيع وحركته بالضبط  دور  المخبر الذي يظهر للعصابة انه احد رجالها بينما هو عميل لأجهزة الأمن....قطر كانت تشارك المتظاهرين ظاهريا وباطنيا عميلة للمشروع الاسرائيلي الرامي لخلق الفوضى، وهذا المخبر اليوم انكشف امره.

 

وقال قائد شرطة دبي السابق: سنفضح دور قطر لكل أجيال الوطن العربي في سلسلة محاضرات قادمة...قطر وصناعة الإرهاب لنشر الدمار في الوطن العربي، ونريد أن يعلم ابناء الوطن العربي عن خونة الأمة، وسنستقطب رجال الأمة الأوفياء الذين يشهد لهم بالنزاهة للحديث عن مشروع إسرائيل- قطر التدميري، حيث وضع الغرب إسرائيل مسمارا في قلب الأمة...ووضعت إسرائيل شوكة في قلب الأمة  قطر الحمدين.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق