ناجي شاكر رحل عن عالمنا.. فنان صنع نقلة نوعيه فى الفن التشكيلى وتصميم العرائس

الإثنين، 20 أغسطس 2018 01:00 م
ناجي شاكر رحل عن عالمنا.. فنان صنع نقلة نوعيه فى الفن التشكيلى وتصميم العرائس
عبده زكى

 
 
كثيرون لا يعرفون من هو الفنان التشكيلي ناجي شاكر بينما يعرفون أعماله جيدا بل أن كل المصريين وربما العرب يعرفون اوبريت الليلة الكبيرة بل ويتغنون به.
 
الفنان التشكيلي ومصمم الدمى ناجى شاكر، غادر عالمنا منذ ثلاثة أيام عن عمر يناهز 86 عامًا، بعد صراع طويل مع المرض.
 
موت الفنان الكبير أثار أحزان كل من يعرفه حتى أن وزيرة الثقافة إيناس عبدالدايم، وصفت رحيله بـ"الخسارة الكبيرة للفن المصرى والعربي"، ونعت الوزيرة الفنان قائلة إن مصر فقدت أحد أهم مبدعيها في فنون الديكور، ورائد فن تصميم العرائس، حيث رسم بخطوطه الإبداعية العديد من المسارات الفنية المختلفة فى السينما والمسرح.
 
ولفظ الفنان ناجي شاكر آخر أنفاسه مساء السبت الماضي داخل مستشفى بالقاهرة:
 
من هو ناجى شاكر:
ولد يوم 16 فبراير 1932 بالقاهرة.
تخرج من  كلية الفنون الجميلة قسم الديكو سنة 1957.
تم تعيينه معيدًا وتدرج وحصل على درجة الأستاذية.
صمم ونفذ مجموعة ديكورات ودمى بعض أشهر الأعمال الفنية منها "الشاطر حسن" وهو أول عرض يقدم على مسرح العرائس.
صمم ملصقات العديد من المهرجانات السينمائية
شارك فى تصميم ديكورات أفلام ومسرحيات.
صمم ديكور وعرائس العرض الثانى لمسرح العرائس "بنت السلطان".
اقترح تحويل أوبريت «الليلة الكبيرة» لصلاح جاهين وسيد مكاوي لعمل بصرى، وعكف على تصميم دمى الأوبريت الذى انتشر بشكل واسع عربيا.
حصل على الجائزة الثانية منمهرجان بوخارست الدولى للعرائس عن تصميم العرائس والديكور بعد اشتراكه بعرائس"الليلة الكبيرة".
حصل على جائزة المهرجان القومى للسينما عن الإشراف الفنى وتصميم الديكور والملابس لفيلم «شفيقة ومتولى»
حصل على جائزة الدولة التقديرية سنة 2014 فى الفنون.
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق