15 ساعة تحت قبضة القانون.. تفاصيل التحقيقات مع خاطف الطائرة العائد من قبرص مؤخرا

الثلاثاء، 21 أغسطس 2018 02:00 م
15 ساعة تحت قبضة القانون.. تفاصيل التحقيقات مع خاطف الطائرة العائد من قبرص مؤخرا
المتهم سيف الدين مصطفى خاطف الطائرة المصرية

في مارس 2016 تعرضت طائرة مصرية للاختطاف من مطار برج العرب بالإسكندرية قبل إقلاعها في رحلة داخلية، واقتصادها الخاطف إلى قبرص، ومؤخرا عاد لمصر وخضع للتحقيقات.

الخاطف الذي ظل أكثر من سنتين رهن التوقيف والتحقيق في قبرص، تسلمته مصر مؤخرا ليخضع للتحقيق أمام الجهات الرسمية المصرية على خلفية الجريمة التي ارتكبها في العام قبل الماضي، وبعد تسلمه خضع المتهم لتحقيق مطوّل استمر أكثر من 15 ساعة حول الجريمة وملابساتها وبواعثها.

بدأت مرحلة التحقيقات مع المتهم فى نيابة العامرية ثانى بالإسكندرية، حيث وصل في الساعة التاسعة من مساء أمس الأول وبدأ التحقيق معه برئاسة المستشار على الخضرجي رئيس نيابة العامرية ثاني، تحت حراسة مشددة، ليتم استجوابه 15 ساعة متواصلة.

حاول خلال هذه المدة سيف الدين مصطفي المراوغة وتغيير الأقوال وإدعاء المرض النفسي والاضطراب، ثم الصمت في بعض اللحظات لشعوره بالإرهاق فيما منحته النيابة الوقت الكافي، في حين أكد في تحقيقات النيابة أنه استخدم حيلة الحزام الناسف الوهمي لكي يرى زوجته الغائبة عنه منذ أكثر من 20 عامًا، مؤكدًا انه وضع حزام بشبه الناسف لكي يروع ركاب الطائرة والطاقم أثناء الرحلة.

وفى تحقيقات النيابة قال المتهم سيف الدين مصطفى، إنه استخدم هذه الحيلة، كى يرى زوجته اليونانية، والتي لم يرها منذ أكثر من 20 عاماً، ولديه منها أطفالا، لذا قام بوضع حزام يشبه الحزام الناسف لكي يروع ركاب الطائرة والطاقم أثناء الرحلة، حتى يستطيع  التوجه إلى اليونان ويرى زوجته، مؤكدًا أن الحزام كان خاليًا من المتفجرات ومر من الأجهزة الإلكترونية بالمطارولم يشك فيه أحد من أمن مطار برج العرب، خاصة أنه كان لا يحمل حقائب تثير الشكوك، واستقل الطائرة بالفعل.

وأكد أنه بعد الإقلاع بفترة قصيرة قام من مقعده، وقال إن معه حزاما ناسفا، وأخبر المضيفة أنه يريد أن يرى كابتن الطائرة، ليخبره بالتوجه لليونان أو تركيا، بدلاً من مطار القاهرة ويغير خط سيره، وبعد دقائق أكدت له المضيفة أن الوقود غير كاف بالطائرة، والمتاح أن يهبط فى مطار قبرص.

المتهم نفى وجود أي أهداف سياسية من خطف الطائرة، مشيرا إلى أنها أسباب شخصية، متعلقة بصعوبة سفره خارج البلاد لكي يرى عائلته، ووجهت له النيابة تهمة الخطف وترويع المواطنين والتهديد بارتكاب عنف، ونقل رهائن لمكان غير معلوم، وتهديد مواطنين آمنين بمتفجرات، وأصدرت قرارها بحبسه 15 يوماً على ذمة التحقيقات، وإحالة ملف القضية برمتها للنائب العام، وترحيل المتهم إلى القاهرة لاستكمال التحقيقات.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق