مراوغات «الحمدين» لا تتوقف.. موقع أمريكي يكشف استغلال الدوحة كأس العالم لغسل سمعتها

الإثنين، 27 أغسطس 2018 09:00 ص
مراوغات «الحمدين» لا تتوقف.. موقع أمريكي يكشف استغلال الدوحة كأس العالم لغسل سمعتها
تميم بن حمد بن خليفة آل ثانى - أمير قطر
كتب أحمد عرفة

مناورات عديدة يسعى بها تنظيم الحمدين، من أجل عدم سحب استضافته لمونديال كأس العالم 2022، بعدما تم اكتشاف وجود عمليات فساد ورشاوى، بجانب ملف العاملة الأجنبية، التي تشهد تزايدا في أعداد الوفيات، خاصة فيما يتعلق بالعمال المكلفين بالإنشاءات التحتية الخاصة بكأس العالم.

الدوحة اتبعت كافة السبل الممكنة من أجل إخفاء الفضائح الخاصة بالرشاوى، التي تورط فيها مسؤوليين قطريين من أجل الفوز بحق استضافة هذا المحفل الرياضي، إلا أنها في النهاية فشلت في خطتها.

بوابة «العين» الإماراتية، نقلت عن موقع بوليسي فورم الأمريكي، تأكيده أن قطر تسعى إلى تحسين صورتها الذهنية الداعمة للجماعات الإرهابية، عبر استغلال الأحداث الرياضية الكبرى، متسائلًا عن إمكانية نجاح أحداث كبرى في غسل الصورة الذهنية لدول مثل روسيا وإسرائيل وقطر أمام الرأي العام العالمي.

البوابة الإماراتية، أوضحت أن فعاليات رياضية مثل كأس العالم لكرة القدم، ومشاركة إسرائيل في سباق دراجات جيرو دي إيطاليا، وتنظيم قطر لمونديال كأس العالم القادمة لكرة القدم 2022، تسعى من خلالها هذه الدول إلى تحسين صورتها العالمية، حيث إن قطر تعتبر تنظيم منافسات كأس العالم لكرة القدم، سبيلا لها لتنظيف سمعتها، والحصول على بعض النفوذ في المسرح السياسي العالمي، وهو ما أكدته الحكومة القطرية.

الموقع الأمريكي أشار إلى أن مصطلح «غسيل الرياضة» الذي تم طرحه بقوة على الساحة العالمية العام الجاري، يشير إلى أنه لا يزال غير واضح تمامًا، ومن ضمن تعريفات هذا المصطلح ما يقول إنه العمل لدى نظام استبدادي يستغل الأحداث الرياضية الكبرى لتنظيف سمعتها عالميًا، وتشتيت ذهن الجماهير بالتفكير بعيدًا عن سجلها في مجال حقوق الإنسان وأيضاً السياسي الداعم للإرهاب العالمي، كما في حالة قطر، إلا أن فوز الدوحة بتنظيم أكبر حدث عالمي في كرة القدم، خلق مشكلات لا حصر لها، كان أبرزها الإدانات الواسعة لأعمال السخرة، وللأسلوب الذي تنتهجه الحكومة القطرية في معاملة العمال المهاجرين.

من جانبه فتح المعارض القطري جابر الكحلة المري، النار على «تنظيم الحمدين»، قائلًا في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على «تويتر»: «قطر و شعبها براء من أعمال العاق وأسرته التي لن تكل ولن تمل، إلا بعد أن تنال مرادها؛ وهو النيل من أمن و استقرار السعودية والإمارات والبحرين ومصر و سائر بلاد المسلمين».

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق