بوكو حرام تثير استنكار وغضب الأزهر الشريف.. تعرف على التفاصيل

الأحد، 02 سبتمبر 2018 04:00 ص
بوكو حرام تثير استنكار وغضب الأزهر الشريف.. تعرف على التفاصيل
فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب

 
الأزهر الشريف منبع الوسطية الإسلامية فى العالم كله منه خرج علماء أجلاء علموا الدنيا سماحة الإسلام ونبذه للعنف والتطرف. وفى سياق هذه العقيدة الراسخة لدى المؤسسة السنية الأولى فى العالم أدان الأزهر الهجوم الإرهابى الذى شنه تنظيم بوكو حرام، يوم الخميس الماضى واستهدف قاعدة عسكرية شمال شرق نيجيريا، وانتهى بمقتل 30 جنديًا.
 
وأكد الأزهر الشريف استنكاره الشديد لهذا الهجوم الأثم، مطالبًا المجتمع الدولى ببذل الجهود للحد من استباحة الدماء والقضاء على الجماعات الإرهابية.
 
وتقدم الأزهر الشريف بقيادة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب بخالص العزاء إلى نيجيريا، رئيسًا وحكومةً وشعباً.
 
وبوكو حرام تدعى انتمائها للإسلام وهى جماعة إسلامية نيجيرية سلفية جهادية مسلحة تتبنى العمل على تطبيق الشريعة الإسلامية فى جميع ولايات نيجيريا
 
وكانت فى البداية تسمى «جماعة أهل السنة للدعوة والجهاد» ثم غيرت اسمها بعد مبايعة تنظيم «داعش» لولاية غرب إفريقية باسم بوكو حرام أى «التعاليم الغربية حرام».
 
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق