من النهارد مافيش «تزويغ» في القطارات.. كيف تعيد السكك الحديدية الانضباط مرة أخرى؟

الخميس، 06 سبتمبر 2018 11:00 ص
من النهارد مافيش «تزويغ» في القطارات.. كيف تعيد السكك الحديدية الانضباط مرة أخرى؟
رئيس هيئة السكة الحديد

«إعادة الانضباط» مبادرة أطلقتها هيئة السكة الحديد للتصدى لظاهرة التهرب من دفع الجرة والركوب دون تذاكر. هذا ما صرح به المهندس أشرف رسلان رئيس هيئة السكة الحديد، موضحا أن المبادرة استهدفت كافة القطارات وخاصة الأكثر زحاما، مؤكدا أن هذه المبادرة رفعت الإيراد بواقع 160 مليون جنيه فى الفترة من يناير وحتى أغسطس الماضى.

ورفعت هيئة السكة الحديد تقريرا للدكتور هشام عرفات وزير النقل يتضمن تهرب (25%) من الركاب من شراء التذاكر بالقطارات، أغلبهم فى القطارات المميزة والمطورة. وبدوره رفع وزير النقل التقرير لرئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى فى الاجتماع الأخير بينه و قيادات السكة الحديد بحضور وزير النقل.

وقال رئيس هيئة السكة الحديد  إن المبادرة حققت زيادة شهرية فى إيرادات التذاكر بواقع 20 مليون جنيه بما يمثل 25% من إجمالى الإيرادات، وأغلب الزيادة جاءت من خلال القطارات العادية، متابعا: «أطلقنا المبادرة لمواجهة التزويغ من التذاكر.. ونحن لدينا ثقافة سيئة أن المواطنين يقبلون على استقلال القطارات العادية بدون شراء تذاكر من شباك التذاكر بالمحطة.. المواطن ينتظر الكمسرى بالقطار يأتيه لشراء التذاكر.. ومع الزحام والتكدس فى عربات القطارات تكون هذه المهمة صعبة للكمسرى».

وأضاف رئيس هيئة السكة الحديد: «أصبحت القاعدة أن المواطن يستقل القطار العادى وينتظر الكمسرى يأتيه لشراء التذكرة منه وقد لا يأتيه أو يزوغ الراكب من الكمسرى.. لكن مفترض القاعدة تكون شراء المواطن للتذاكر من شباك التذاكر الوجود بالمحطة.. المواطن عندما يستقل القطارات ثم يشترى تذكرة من الكمسرى الموجود بالقطارات هو كده بيكون مخالف وبيتم تغريمه.. لكن الغرامة بسيطة بتقدر بـ 50 قرشا كون أن قيمة تذكرة القطار العادى قليلة».

وأكد رئيس الهيئة ضرورة أن تكون القطارات العادية مثل المكيفة بمعنى ضرورة  شراء التذاكر من شباك التذاكر قبل استقلال القطار لافتا إلى أن المبادرة تضمنت زيادة عدد الكمسارية خاصة بالقطارات العادية ليصبح 6 بدلا من 4 فى القطارات المزدحمة مع زيادة أعداد المفتشين وإجبار المواطن على شراء التذكرة قبل استقلال القطار من خلال زيادة أعداد على الأرصفة بالمحطات الرئيسية.

وتصل إيرادات السكة الحديد السنوية نحو 2.3 مليار جنيه منها 1.4 مليار تقريبا من التذاكر و400 ألف جنيه من قطاع البضائع والباقى من مصادر متنوعة أخرى ، فيما تقدر المصروفات السنوية بنحو 4 مليارات جنيه.

وأعدت وزارة النقل خطة لتطوير مرفق السكة الحديد حتى 2030، تكلفتها 200 مليار جنيه، حيث يحتاج المرفق 60 مليار بشكل عاجل لاستكمال المشروعات من شراء عربات وجرارات وتحديث نظم إشارات والمزلقانات وتطوير المحطات.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق