ولادها سندها.. 2 تريليون جنيه زيادة في ودائع المصريين بالبنوك.. 70% منهم ليسوا أثرياء

السبت، 08 سبتمبر 2018 04:00 م
ولادها سندها.. 2 تريليون جنيه زيادة في ودائع المصريين بالبنوك.. 70% منهم ليسوا أثرياء
طارق عامر والبنك المركزى المصرى

«ولادها سندها» ليس مجرد شعاراً يكتبه المصريون على حوائطهم، أو منشورات يزينون بها صفحاتهم على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، بل نهجاً يسيرون عليه للخروج ببلادهم إلى المنطقة الآمنة التي طالما انتظروها بعد التدهورات الاقتصادية التي شهدتها البلاد بعد ثورة 25 يناير 2011.

البنك المركزي كشف في بيان له اليوم كيف طبق المصريون نهج «ولادها سندها» فيما يخص فقط القطاع المصرفي، حيث أوضح أن المصريون قفزوا بودائعهم في البنك إلى زيادة بلغت 2.1 تريليون جنيه خلال 4 سنوات، حيث سجلت فى نهاية شهر يونيو 2014 نحو 1.433 تريليون جنيه، وارتفعت إلى نحو 3.569 تريليون جنيه فى نهاية يونيو 2018.

قال البنك إن ودائع المصريين بالبنوك – بما فيها الودائع الحكومية – حققت ارتفاعًا بنحو 33 مليار جنيه، حيث سجلت 3.569 تريليون جنيه، فى نهاية شهر يونيو 2018، مقارنة بـ3.536 تريليون جنيه – التريليون يساوى 1000 مليار – وذلك بنهاية شهر مايو 2018، وفقًا لتقرير البنك المركزى المصرى.

وحققت ودائع المصريين بالبنوك قفزة كبيرة تقدر بنحو 550 مليار جنيه خلال فترة طرح شهادات الـ20% التى طرحتها البنوك خلال عام ونصف، وتبلغ نسبة القروض إلى الودائع فى القطاع المصرفى المصرى حاليًا متوسطًا قدره 45%، ويستهدف البنك المركزى المصرى الوصول بها إلى أكثر من 65% خلال الفترة المقبلة.

ولمن يسأل ما أهمية وجود كل هذه الودائع داخل البنك، نذكره بأن القطاع المصرفي أحد أهم ركائز الاقتصاد المصرى حاليًا بمعدلات سيولة وقاعدة رأسمالية جيدة ساهمت فى تجاوز هذا القطاع للعديد من الأزمات المحلية والدولية، كما أن تمويل المشروعات الكبرى خلال الفترة المقبلة مرهون باستقرار هذا القطاع وازدهاره،  نظرًا لأن نسبة القروض إلى الودائع بهذا القطاع تصل إلى نحو 45%، وهو ما يؤكد أن السيولة كافية لتمويل كافة أحجام وأنواع المشروعات بما يسهم فى زيادة نمو الناتج المحلى الإجمالى لمصر.

الطريف في الأمر، أن النسبة الأكبر التي ساهمت في تحقيق هذا الانجاز لا يصنفون من طبقة الأثرياء – وفقاً لما أعلنه البنك-  فيتعامل مع البنوك والبريد في مصر نحو 17 مليون مواطن من نحو 60 مليون مواطن مقيد فى الجداول الانتخابية ويحق لهم التعامل مع البنوك لامتلاك بطاقة رقم قومى، وتمثل شريحة الأثرياء أو كبار العملاء نسبة تصل إلى 30% من إجمالى ودائع البنوك المصرية البالغة نحو 3.5 تريليون - 3500 مليار – جنيه، أى تمتلك شريحة كبار العملاء نحو 1050 مليار جنيه من إجمالى ودائع البنوك.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق