كيف يصلي المبتلى بـ «سلس البول»؟ مجمع البحوث الإسلامية يجيب

الإثنين، 10 سبتمبر 2018 02:00 ص
كيف يصلي المبتلى بـ «سلس البول»؟ مجمع البحوث الإسلامية يجيب
البحوث الاسلامية

أجابت لجنة الفتوى في مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، على سؤال ورد للجنة حول كيفية صلاة المبتلى بسلس البول؟

«سلس البول»- يعني فقدان السيطرة على المثانة- مشكلة شائعة ومحرجة. وتتراوح الشدة بين تسرب البول من حين لآخر عند السعال أو العطس إلى الحاجة الملحة في التبول بشكل مفاجئ وقوي لدرجة أنك لا تصل إلى المرحاض في الوقت المناسب.

ولا يرتبط سلس البول بتقدم الأشخاص في العمر، أي أنه ليس نتيجة حتمية للشيخوخة، ويمكن لتغييرات أسلوب الحياة البسيطة أو العلاج الطبي أن يخفف الشعور بعدم الراحة أو يقف سلس البول.

وقالت اللجنة، في معرض ردها على السؤال، إن «سلس البول يعني عدم التحكم في البول لكبر السن أو المرض أما ما شبه ذلك فإن حدث في اليوم أكثر من مرة فلا حرج على من أصيب به وعليه أن يتوضأ لكل صلاة بعد دخول وقت الصلاة».

وأصافت اللجنة: قال تعالى: (يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر)، وقال الرسول (ص) إن هذا الدين يسر.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق