جوزك معمولة عمل.. الأسباب العلمية وراء هوس النساء بالسحر الأسود

الجمعة، 21 سبتمبر 2018 09:00 ص
جوزك معمولة عمل.. الأسباب العلمية وراء هوس النساء بالسحر  الأسود
السحر أسود..لماذا تتورط النساء فى ممارسته؟

السحر مذكور فى القرآن الكريم وجميع الكتب السماوية وقد نهى الله سبحانة وتعالى عنه ووعد ممارسه بأشد العذاب. ولا أحد ينكر وجود السحر غير أن ما يمارس ليس جميعه صحيحا فالدجالون استغلوا الشغف لدى البعض فى إيذاء من حولهم ولعبوا على عقولهم الباطنة من أجل استنزاف أموالهم.
وجميعنا يعرف ربما أن النساء الأكثر تركيزا وخوفا من السحر أو السحر الأسود تحديدا ولكننا لا نعرف السبب.
 
والسبب يرجع وفقا للدكتورة هدى زكريا، أستاذة علم الاجتماع  إلى أن النساء هن الطرف الأضعف فى المجتمع، وهذا الإحساس بالضعف يدفعهن أو بعضهن لاستجلاب قوة إضافية حتى وإن كانت من خلال السعر والشعوذة.

وتضيف هدى زكريا: نربى الذكر ليكون أسدًا، صلبًا وقادر على المواجهة، ونربى الأنثى على الانكسار والمحايلة، لذا تتعلم الفتاة التحايل منذ الطفولة وليس تتعلم المواجهة وبحكم الظلم الاجتماعى تستخدم المرأة السحر كأحد الحيل لتحقيق رغباتها أو الانتقام، خاصة مع إحساسها الدائم بالخطر.

وكانت حالة من الرعب أثارتها مجموعة صور عبر فيس بوك لـ"سحر أسود" تم اكتشافه فى مقبرة ويستهدف إصابة افراد  أسرة كاملة بالسرطان والموت والتفريق.
 
سحر أسود لأسرة كاملة
سحر أسود لأسرة كاملة
 
هذه الصور غير محددة الزمان والمكان أثارت الخوف لدى البعض الذين اتهموا امرأة بتورطها فيه بسبب تاريخ بعض النساء الحافل بمحاولات عمل السحر الأسود واللجوء للدجالين وتاريخهن فى استغلال السحر الأسود للانتقام.
 
لماذا تؤمن النساء أكثر من الرجال بالسحر؟

هذا التساؤل الذى يخطر ببالنا دائمًا حين نرى النساء مستعدات لعمل أى شيء يطلبه منهن الدجالون، وحين نرصد أيضًا عدد النساء اللائى يلجأن للمشعوذين مقارنة بالرجال.

ترى الدكتورة هدى زكريا، أستاذة علم الاجتماع إن هذا يرجع إلى أن النساء الطرف الأضعف فى المجتمع، فإحساسهن بالضعف يدفعهن لاستجلاب قوة إضافية من خلال السعر والشعوذة.

سحر أسود لامرأة
سحر أسود 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق