4 لقاءات تاريخية بين السيسي وترامب.. مكافحة الإرهاب والقضية الفلسطينية على رأس الأولويات

السبت، 22 سبتمبر 2018 02:00 م
4 لقاءات تاريخية بين السيسي وترامب.. مكافحة الإرهاب والقضية الفلسطينية على رأس الأولويات
ترامب يستقبل الرئيس السيسى
أمل غريب

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، بنظيره الأمريكي دونالد ترامب، 4 لقاءات في غضون عام كامل، ومن المقرر أن يلتقيه هذا الأسبوع، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة فى دورتها الـ73 بمدينة نيويورك.

العلاقات القوية التي تربط بين الإدارتين المصرية والأمريكية، كانت السبب في وراء اللقاءات المتكررة بين الرئيسين المصري والأمريكي، والتأكيد على وجود تقارب في وجهات النظر المتعلقة بقضايا وملفات الشرق الأوسط التي تأتي على رأسها مكافحة الإرهاب، ووقف دعم وتمويل المنظمات المسلحة في الشرق الأوسط والمنطقة العربية والعمل على القضاء على تنيم داعش، إلى جانب التأكيد على استئناف التعاون العسكري بين البلدين واستئناف مناورات النجم الساطع التي تقام بين الجيش المصري والأمريكي.

عُقد أول لقاء بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره دونالد ترامب، في سبتمبر 2016، في نيويورك، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، عندما كان ترامب مرشحا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، في لقاء وصفته وسائل الإعلام الأمريكية «بالودي».

اللقاء الاول بين الرئيس السيسى وترامب
اللقاء الاول بين الرئيس السيسى وترامب

بعد تنصيب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة دونالد ترامب، بـ3 أشهر، جرى لقاء بينه وبين الرئيس السيسي، في البيت الأبيض، خلال زيارة رسمية لواشنطن، وهي أول زيارة من نوعها يقوم بها رئيس مصري للبيت الأبيض، منذ استضافة الرئيس السابق باراك أوباما لحسني مبارك عام 2009 قبل عامين من الإطاحة به.

تناول اللقاء العلاقات المصرية الأمريكية وسبل التعاون بين البلدين، وأهم الملفات المشتركة وفي مقدمتها مكافحة الإرهاب، ووصف ترامب خلال مراسم استقبال الرئيس السيسي، أن لقاءه برئيس مصر بـ «الأمر العظيم»، وشدد على أن الرئيس السيسي شخص قريب جدا منه منذ لقاءه به في المرة الأولى خلال الحملة الانتخابية الرئاسية الأمريكية، واهتمت الصحف العالمية والعربية باللقاء الذى جمع الرئيس السيسي ونظيره دونالد ترامب في البيت الأبيض، مشيدة بالعلاقات الحميمة بين واشنطن والقاهرة بعد فترة جفاء خلال فترة ولاية الإدارة الأمريكية السابقة برئاسة براك أوباما، كما أبرزت إذاعة «صوت أمريكا» اللقاء، وأوضحت إن دونالد ترامب غير تماما العلاقات الباردة مع أكبر دولة عربية، والتي كانت سائدة في عهد أوباما، وهو ما وضح من خلال الاستقبال الحار الذي أستقبل به ترامب للسيسي في البيت الأبيض، وتعهده بالتعاون مع مصر في ملف مكافحة الإرهاب.

 وخلال اللقاء، عبر دونالد ترامب، عن عمق العلاقات المصرية الأمريكية قائلا: «إننا نجدد العلاقات بين جيوشنا إلى أعلى مستوى في هذه الأوقات، ربما أكثر من أي وقت مضى، وأريد فقط أن أقول لك سيدي الرئيس، أن لديكم صديقا وحليف في الولايات المتحدة».

الزياره الاولى للرئيس السيسى للبيت الابيض
الزياره الاولى للرئيس السيسى للبيت الابيض

في مايو 2017 جرى لقاء بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الأمريكي، في الرياض على هامش القمة الأمريكية الخليجية، والتي استضفتها السعودية، وأكد ترامب خلال اللقاء  على أن التعاون مع مصر في عهد الرئيس السيسي، مثمر وجاد للغاية، كون الرئيس المصري يقوم بمجهودات ملموسة في مجال مكافحة الإرهاب في ظروف صعبة، وحرص الرئيسين على عقد قمة مصغرة على هامش مشاركتهما في القمة الإسلامية الأمريكية، والتقيا في جلسة مباحثات قصيرة بمركز الملك عبدالعزيز، الذي استضاف أعمال القمة.

لقاء السيسى وترامب فى قمه الرياض الاسلاميه
لقاء السيسى وترامب فى قمه الرياض الاسلاميه
 

في 21 سبتمبر 2017، جرى اللقاء ارابع، بين الرئيس عبد الفتاح السيسي مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، على هامش أعمال الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة، بحث خلالها الجانبين عدد من الملفات الإقليمية والدولية، في مقدمتها سبل إحياء عملية السلام، حيث عرض السيسي جهود مصر لتحقيق المصالحة الفلسطينية كخطوة أساسية لاستئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، كما أكد أهمية مواصلة التصدي بحزم للإرهاب، والعمل على إيقاف تمويله وإمداده  بالسلاح والمقاتلين وتوفير ملاذات آمنة له، بما يمثله من خطر كبير على استقرار المنطقة والعالم.

لقاء الرئيس السيسى ودونالد ترامب
لقاء الرئيس السيسى ودونالد ترامب

 

وخلال اللقاء، أشاد الرئيس دونالد ترامب، بالجهود المصرية في ملف مكافحة الإرهاب، وأهمية مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين في هذا الملف، مؤكدا على أهمية العمل على تعزيز توافق الرؤى إزاء سبل دفع العلاقات بين مصر والولايات المتحدة، بهدف تحقيق المصالح المشتركة للبلدين.

ومن المتوقع، أن يلتقي الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على هامش أعمال الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة، وهو اللقاء الـ5 بين الرئيس المصري ونظيره الأمريكي.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق