التأمين الصحي يرفع الطوارئ مع بدء الدراسة.. 22 مليون طالب في عيون ملائكة الرحمة

الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018 06:00 ص
التأمين الصحي يرفع الطوارئ مع بدء الدراسة.. 22 مليون طالب في عيون ملائكة الرحمة
هالة زايد

لتأمين ما يقرب من 22 مليون طالب وطالبة بالمدارس العامة والأزهرية على مستوى الجمهورية، أعلنت هيئة التأمين الصحي حالة الطوارئ في مستشفياتها، بالتزامن مع بدء العام الدراسي الجديد.

وكشف سهير عبد الحميد، رئيس هيئة التأمين الصحي، تنظيم كشف دورى خلال 3 شهور لجميع الطلاب في المراحل التعليمية المختلفة، مؤكدة أن أي طالب في أي مرحلة تكشف التحاليل والكشوفات وجود أمراض سيتم إحالته إلى العيادات الطبية للفحص الشامل وإعطائه العلاج اللازم بالمجان.

وانطلقت الدراسة، صباح أمس الأحد، في المدارس والجامعات المصرية المختفة، إيذاناً ببدء العام الدراسى الجديد 2018/2019م، في 52 ألفا و664 مدرسة في مختلف محافظات مصر، بحسب الجهاز المركزي.

ويبلغ إجمالي عدد مدارس مصر 52 ألفا و664 مدرسة، منها 45 ألفا و279 مدرسة حكومية، و7 آلاف و385 مدرسة خاصة، وفقا لتقرير صادر عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء خلال شهر مارس الماضي.

كما يبلغ إجمالى عدد التلاميذ على مستوى الجمهورية بلغ 20 مليونا و642 ألف تلميذ، منهم 18 مليونا و608 ملايين تلميذ بالمدارس الحكومية، ومليونان و32 ألأف تلميذ بالمدارس الخاصة، بينما بلغ إجمالى عدد الفصول بالمدارس الحكومية والخاصة 419 ألفا و900 فصل بمدارس الحكومة و62 ألفا و700 فصل بالمدارس الخاصة.

وأضافت «عبد الحميد»، في تصريحات صحفية في وقت سابق من يوم الإثنين، أن الفحص يتضمن: الأسنان والرمد والباطنة، بالإضافة إلى إجراء تحاليل دم وبول وبراز، مؤكدة أن أى طالب فى أى مرحلة ستكشف التحاليل والكشوفات عن وجود أمراض سيتم إحالتة إلى العيادات الطبية للفحص الشامل وإعطائه العلاج اللازم بالمجان.

وأشارت رئيس «التأمين الصحي»، إلى تشكيل غرفة عمليات كبرى لاستقبال الشكاوى والاستغاثات من الطلاب وأولياء الأمور على الخط الساخن 106 على مدار 12 ساعة، مؤكدة أن جميع المدارس بالجمهورية بها زائرات صحيات يعملن من الساعة الثامنة صباحا وحتى الثالثة مساء ويوفرن الرعاية الصحية الأولية لجميع الطلاب، خاصة فى حالات الطوارئ.

 وتابعت: «يوجد بكل مدرسة صيدلية صغيرة تحتوى على جميع الأدوية المتعلقة بالإسعافات الأولية والطوارئ وتقدم العلاج بالمجان، وإذا كانت الحالة المرضية تحتاج إلى نقل للمستشفى يتم ذلك من خلال التعاون مع الإسعاف لنقلها والكشف عليها بالطوارئ وتقديم الرعاية والعلاج اللازم».

وبحسب «عبد الحميد»، فإن كل 3 مدارس تم تخصيص طبيب لهم للمرور على المدارس وعلاج الحالات التي تتطلب كشفا وتقديم الدواء المناسب، مؤكدة أنه سيتم عمل عرفة طوارئ بكل مدرسة ومجمع مدارس للابلاغ عن أي إصابات أو حالات طارئة بشكل عاجل بغرفة العمليات المركزية، بالهيئة التى لديها شبكة اتصالات كبيرة بجميع مديريات الشؤن الصحية وفروع الهيئة بالمحافظات.

وأوضحت رئيس «التأمين الصحي»، أنه سيتم توزيع بكروت توعوية بمبادرة الرئيس السيسي للقضاء على فيرس سي والأمراض غير المعدية مثل السكر والضغط والسمنة وآليات الوقاية منها بدلا من الإصابة بالمرض والاضطرار للعلاج، متابعة: «هذه المواد التوعوية ستعطي للتلاميذ على أن يستفيدوا منها ويقدموها لأولياء أمورهم ليستفيدوا منها أيضا، وبذلك تكون التوعية منتشرة في كل مكان وبين كل الأفراد».

وتحتل مدارس المرحلة الابتدائية العدد الأكبر من إجمالى عدد المدارس الحكومية فقط، إذ بلغ عددها 16 ألفا و196 مدرسة، أما على مستوى المدارس الخاصة، فمدارس ما قبل الابتدائى تبلغ 2295 مدرسة من جملة المدارس الخاصة، أما أقل عدد مدارس حكومية فكان فى مدارس الثانوى الزراعى بعدد 241 مدرسة فقط من جملة المدارس الحكومية بمصر، وعلى مستوى المدارس الخاصة جاءت مدارس الثانوى الصناعى الأقل عددا بـ11 مدرسة فقط من جملة المدارس الخاصة بمصر- بحسب تقرير المركزي.

وكشفت رئيس هيئة التأمين الصحي، تخصيص فرق رقابية لتنفيذ جولات مفاجئة على المدارس طوال العام للتأكد من قيام الزائرة الصحية بدورها تجاه الطلاب في المراحل المختلفة، مشيرة إلى الفرق الرقابية ستقدم الدعم الكامل للزائرة المدرسية والطبيب حال احتاجهم لذلك، كما سيتم رصد مشاكل الطلاب على مستوى الخدمة الصحية وحلها وتيسير الحصول على الخدمة وتوعية الطلاب بحقوقهم.

وتابعت «عبد الحميد» في تصريحاتها: «سيتم توزيع قوائم على فروع التأمين الصحى بالقاهرة والمحافظات بالأماكن الجديدة التى تعاقدت معها الهيئة لتقديم الخدمة الطبية للمنتفعين بالتأمين الصحى الذين تجاوزوا الـ 60% من المصريين مع تطبيق منظومة التأمين الصحى الجديدة ستغطى المنظومة أيضا كل الفئات».

وأكدت رئيس «التأمين الصحي»، أن المخزون الاستراتيجي للأدوية والمستلزمات الطبية بالهيئة يكفي حتى عام كامل، مشيرة إلى إخطار المستشفيات التابعة للتأمين الصحي بالحرص على توفير الرعاية كاملة للطلاب، وحثت رئيس الهيئة على ضرورة دفع وسداد اشتراكات التأمين لاستخراج كارنيهات التأمين اللازمة للعلاج طوال أيام العام وحتى بعد انقضاء الدراسة.

وكشفت «عبد الحميد»، تنظيم اجتماع فيديوكونفرانس لجميع مديري فروع التأمين الصحي بالجمهورية لاطلاعهم على آليات العمل طوال أيام الدراسة فيما يتعلق بالتأمين الطبي للطلاب وتوفير كافة الأدوية لهم.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

الخير الدائم

الخير الدائم

الجمعة، 14 ديسمبر 2018 01:57 م
تكتل بلدان البحر الأحمر وخليج عدن

تكتل بلدان البحر الأحمر وخليج عدن

الجمعة، 14 ديسمبر 2018 03:34 م