كيف دعمت الدولة توصيل الغاز الطبيعى للمناطق ذات الكثافة السكانية؟ مدينة العياط تتحدث

الأربعاء، 26 سبتمبر 2018 03:28 م
كيف دعمت الدولة توصيل الغاز الطبيعى للمناطق ذات الكثافة السكانية؟ مدينة العياط تتحدث
طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية
مروة الغول

يعد المشروع القومي لتوصيل الغاز الطبيعي للمناطق ذات الكثافة السكانية، من المشروعات القومية ذات الأهمية البالغة والتي تعمل على تسهيل حياة المواطنين والتخلص تدريجيا من استخدام أنبوبة البوتاجاز والتي تكلف الدولة تكاليف باهظة من أجل استيراد البوتاجاز من الخارج بالعملة الصعبة، كما جاءت مبادرة الدول بتقسيط قيمة توصيل الغاز الطبيعى بتقسيط شهري يبلغ 30 جنيها، علي 6 سنوات وسيلة لتسهيل تركيب الغاز الطبيعى على المواطنين وبالتالي وبالتالي توصيل الغاز الطبيعى إلى أكبر عدد من الوحدات السكنية، وفى هذا الإطار نجد أنه قد تم توصيل الغاز الطبيعى على مستوى الجمهورية منذ بدء النشاط في عام 1988 وحتى الآن  فقد بلغ  نحو 9 مليون وحدة سكنية.
 
واليوم وبعد توصيل أول شعلة غاز طبيعي لمدينة العياط، حيث يعد مشروع توصيل الغاز لمدن ومراكز وقرى  محافظة الجيزة  تحولاً مهماً فى الخدمات المقدمة للمواطنين بهدف التيسير عليهم و المساهمة فى احلال الغاز الطبيعى محل البوتاجاز ،   إيجاس وفيما يتعلق بمحافظة الجيزة فقد تم  توصيل الغاز إلى 5ر1 مليون وحدة سكنية بمدن ومراكز الجيزة كما أنه من  المخطط توصيل الغاز الطبيعي إلى 500 ألف وحدة سكنية أخرى خلال الخطة الخمسية 2018/2019 حتى 2022/2023 للوصول بعدد الوحدات السكنية التي يصلها الغاز  إلى 2 مليون وحدة سكنية، وفى هذا الإطار فقد تم  تنفيذ وتشغيل خمس محطات بالمحافظة لتخفيض الضغط والقياس بمحافظة الجيزة. 
 
واليوم، فقد قام المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية  بإطلاق أول شعلة غاز طبيعى لأول وحدة سكنية بمدينة العياط بمحافظة الجيزة بعد انتهاء قطاع البترول من تدفيع الغاز لأول مرة بالمدينة في إطار المشروع القومى لتوصيل الغاز الطبيعى لمختلف المناطق بمحافظات الجمهورية وإحلاله محل البوتاجاز والذى يعطى الأولوية للتوصيل إلى أكبر عدد من المدن والمناطق التي لم يصلها الغاز من قبل ذات الكثافة السكانية العالية حيث من المستهدف توصيل الغاز إلى حوالى 30 ألف وحدة سكنية بمركز ومدينة العياط وكافة القرى المحيطة بها.
 
وفيما يتعلق بعملية توصيل الغاز الطبيعى لمدينة العياط فقد تم بتوصيل الغاز الطبيعي  لمدينة العياط  بالبدء في تنفيذ شبكات الغاز بطول 16 كم من مخرج محطة الصف حتى مدينة العياط وتم تنفيذ تعدية لنهر النيل خلال المسار بخلاف تنفيذ الشبكات داخل مدينة العياط لتوصيل الغاز لمنازلها ومنشآتها التجارية وكذلك القرى المحيطة بها والتي تشمل قرى طهما والمساندة وبمها والمتانية والجملة ومنشأة أبو العباس والسعودية وكفر شحاتة والعطف وبهبيت.
ووجه الوزير بسرعة التواصل مع المواطنين في مدينة العياط للتعاقد على توصيل الغاز لوحداتهم السكنية في أسرع وقت ممكن ضماناً لتعظيم وسرعة استفادة أهالى العياط من هذه الخدمة الحضارية والاجراء الميسر لتقسيط تكلفة التوصيل على فاتورة الاستهلاك.
 
وأكد طارق الملا وزير البترول، خلال متابعة سير العمل بمشروع توصيل الغاز إلى مدينة العياط أن نجاح قطاع البترول في إطلاق الغاز الطبيعى لأول مرة خلال العام المالى الحالي إلى العديد من مدن ومناطق الجمهورية يعتبر من أهم مؤشرات نجاح المشروع القومى لتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل لافتاً إلى أهمية المبادرة التي أطلقتها الوزارة لتقسيط تكلفة مساهمة المواطنين لتوصيل الغاز إلى وحداتهم السكنية على فاتورة الاستهلاك بواقع 30 جنيهاً شهرياً لمدة 6 سنوات بدون فوائد في المدن والمناطق الجديدة التي يصلها الغاز لأول مرة.
 
وأضاف  المهندس طارق الملا  أن هذه المبادرة التي أطلقتها الوزارة تيسيراً على المواطنين في التعاقد على توصيل الغاز قد بدأت تؤتى بثمارها بعد زيادة معدل اقبال المواطنين على التعاقد في المناطق المستفيدة وتحفيز المزيد منهم على سرعة التعاقد والاستفادة من المبادرة خاصة مع جاهزية المناطق للتوصيل واتمام تنفيذ شبكات الغاز بها بواسطة شركات قطاع البترول.
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق