حملة إخوانية للوقيعة بين القاهرة ودول المغرب.. سفير مصر بالرباط ينفي تشديد شروط السفر

السبت، 06 أكتوبر 2018 12:00 ص
حملة إخوانية للوقيعة بين القاهرة ودول المغرب.. سفير مصر بالرباط ينفي تشديد شروط السفر
شائعات السوشيال ميديا والكتائب الإخوانية عرض مستمر

لن تكف مواقع الإخوان وأذرعها الإعلامية عن التعاطي على الكذب، لخدمة أغراضها في تهديد الداخل المصري من ناحية، أو خلق عداوة بين الدول العربية من ناحية أخرى، هذه عقيدتهم.

خبر نشر على مواقع الإخوان، ومنها العربي الجديد، وتناقلته أبواق مواقع التواصل الاجتماعي بشأن فرض السلطات المصرية إجراءات مشددة على مواطني المغرب العربي للحصول على تأشيرة دخول إلى أراضيها، ولحبك الخطة أسندت مواقع الجماعة مصدر الخبر إلى وثيقة رسمية من وزارة الخارجية المصرية، قبل أن تعود لتذكر أنها متناقلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

1
الخبر المفبرك كما تناقلته مواقع الإخوان

الغريب في الخبر، مجهول المصدر، أنه انتشر على السوشيال ميديا وأفردت له صفحات إخوانية وشاركت فيه بقوة، وأعقبته بتعليقات من الداخل التونسي لمزيد من الإثارة والإيهام بصحة الخبر.

تواصلنا مع سفير مصر بالرباط، أشرف إبراهيم، الذي نفى بدوره تماما ما تناقلته تلك المواقع، ووصفها بالأخبار المشبوهة التي لا فائدة من ورائها، ولن تحقق مسعى مروجيها، وأضاف أن العلاقات المصرية مع بلاد المغرب العربي وخاصة تونس لا يمكن أن تتأثر بتلك الشائعات.

انتشار هذه الشائعة أثار تساؤل لماذا المغرب العربي خاصة، وذلك الاهتمام أكثر بالتونسيين، لكن بقراءة الأحداث على الساحة سنجد مدى التقارب الحالي في علاقات مصر بدول المغرب العربي ولعب الدبلوماسية المصرية دورا أساسيا في كثير من الملفات الخارجية بهذا الاطار.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق