مركز الأطفال المعثور عليهم بأسيوط.. الإنسانية كما يجب أن تكون (صور)

الأحد، 07 أكتوبر 2018 10:00 م
مركز الأطفال المعثور عليهم بأسيوط.. الإنسانية كما يجب أن تكون (صور)
مركز الأطفال المعثور عليهم بأسيوط

ظل طوال 20 عاما، يؤدي رسالته السامية على أكمل وجه، ولما لا وهو يضم ويحمي بين جنباته أطفالا جاءوا من كل حدب وصوب، لا يعلمون من أين جاءوا ولا إلى أين سيؤول مصيرهم، قبل أن يغادوره بعد بلوغهم سن العامين.

«مركز الأطفال المعثور عليهم» بمديرية الصحة بأسيوط، ليس مجرد وحدة صحية لتقديم الخدمات الطبية للأطفال فحسب، بل يقوم بإيواء الأطفال المعثور عليهم والمفقود ذويهم لحين بلوغهم سن العامين، ومن ثم إيداعهم بإحدى دور الرعاية، وهي رسالة إنسانية عظيمة.

20181002_131531

يستقبل المركز الأطفال من عمر يوم وحتى سن العامين، بداية من الطفل المعزول عن ذويه، أو الطفل المعثور عليه بالشوارع، أو الطفل الضال، ويتم استقباله عن طريقة النيابة أو قسم الشرطة، بعدها يتم التوجه بالطفل إلى المستشفى لعمل فحوصات طبية له وبيان ما إن كان في حاجة لوضعه داخل حضانة بالمستشفى لمتابعة حالته الصحية، بحسب عفاف فتحي، رئيس قسم التمريض بالمركز.

تقول عفاف: يتم استقبال الطفل الضال أو المعزول عن أهله في حالة إذا كانت الأم مريضة نفسية، أو لا ترغب في حضانة الطفل لعدم قدرتها على رعايته، وكل هذه الحالات بقرار من النيابة العامة، بعدها يتم رعاية الطفل من عمر يوم وحتى بلوغه سن العامين داخل المركز بعدها يتم إيداع الطفل في دور رعاية الأيتام التابعة لمديرية التضامن الاجتماعي.

20181002_130913

يتسع «مركز الأطفال المعثور عليهم» بأسيوط، لـ 20 سريرا، كما يوجد بالمركز حاليا نحو 14 طفلا (ذكور وإناث) ويمكن زيادة عدد الأسرة أو قلتها حسب استقبال الأطفال، وتبدأ العناية بالأطفال بعد إجراء الكشف الطبي عليهم ومنحهم التطعيمات اللازمة، ثم  يتم استخراج شهادة ميلاد له، وبطاقة صحية، وتأمين صحي.

«يتم المرور يوميا من قبل  أطباء وأخصائيين اجتماعيين من المستشفيات الصحية على المركز لمتابعة حالة الأطفال داخل القسم، وتوجد ممرضات تعمل على رعاية الأطفال على مدار الـ24    ساعة».. تقول رئيس قسم التمريض بالمركز عفاف فتحي.

مركز الأطفال المعثور عليهم (2)

وقال الدكتور محمد زين الدين حافظ، وكيل وزارة الصحة والسكان بأسيوط،إن مركز الأطفال المعثور عليهم بمديرية الصحة، يعد مركزا متميزا في استقبال الأطفال المعثور عليهم فبمجرد وصول الطفل يتم وضعه على سرير مخصص له لمدة عامين، ويتم عمل له بيانات رسمية تحمل الاسم، وتاريخ الميلاد، وتاريخ التسليم للمركز، والمنطقة التي عثر عليه فيها، وفي حالة وصول طفل إلى المركز عقب ولادته بفترة طويلة، يتم «تسنينه» ووضع تاريخ ميلاد تقريبي حتى يحصل على جميع التطعيمات في موعدها.

وأضاف حافظ، في تصريحات صحفية في وقت سابق من يوم الأحد، أنه «يتم توفير الرعاية الكريمة والإنسانية لهؤلاء الأطفال المعثور عليهم، حيث تم تخصيص 3 مستشفيات على مستوى المحافظة لاستقبالهم، بعدها يتم نقلهم إلى مركز الأطفال المعثور عليهم التابع لمديرية الصحة، وتعمل الممرضات والأخصائيين الاجتماعيين بالمركز على رعايتهم».

20181002_131223

وتابع: «وبعد عامين يتم نقل الطفل لإحدى دور الرعاية الاجتماعية التابعة لوزارة التضامن الاجتماعى، ولا تقتصر الدعم على تقديم الرعاية الصحية فقط للأطفال، بل يشمل تقديم الدعم النفسي والاجتماعي لهم، كما يتم تقديم كافة احتياجات الأطفال».

وأضافت الدكتورة هالة حسني، مدير المركز الصحي بالوليدية، الذي يشرف إداريا وصحيا على مركز الأطفال المعثور عليهم، أن العاملين بمركز الأطفال المعثور عليهم بمديرية الصحة يؤدون واجبهم نحو الأطفال بكل حب وأمانة، حيث نقوم بالإشراف على المركز، والمرور بشكل دوري وفقا لخطة الإشراف والمتابعة، حيث يتم رصد الملاحظات وتسجيلها ومتابعة جداول التطعيمات الخاصة بهؤلاء الأطفال من سن يوم وحتى عامين.

20181002_131543

وتابعت: «استقبال الأطفال من سن يوم وحتى عامين المعثور عليهم فى الشوارع أو الطفل الذى يوجد مشاكل مع ذويه أو الطفل الضال الذى لا توجد أسرة تعيله، ونعمل على رعايته صحيا واجتماعيا بعد فحص الطفل، وتشخيص حالته وتقديم العلاج اللازم له، وعمل التقرير الطبى من المستشفى بحالة الطفل، كما يوجد بالمركز الممرضات والعاملات والأخصائيين وتحت إشراف طبى متكامل لمتابعة حالة الأطفال ورعايتهم».

20181002_130831

20181002_131608

 

 

 

محافظ أسيوط يكرم مشرفة المركز

20181002_130935

20181002_130932

 
 
 
مركز الأطفال المعثور عليهم (3)
 
مركز الأطفال المعثور عليهم (4)
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق