وزارة المالية: اليوم آخر فرصة للاستفادة من إعفاءات مقابل التأخير في سداد الضرائب

الإثنين، 12 نوفمبر 2018 04:00 م
وزارة المالية: اليوم آخر فرصة للاستفادة من إعفاءات مقابل التأخير في سداد الضرائب
الدكتور محمد معيط وزير المالية
كتب: مدحت عادل

تنهي وزارة المالية اليوم المهلة الخاصة باستفادة الممولين من الإعفاء بنسبة 90% وفقا للقانون رقم 174 لسنة 2018، والخاص بالتجاوز عن مقابل التأخير والضريبة الإضافية وذلك عند سداد أصل الضريبة بالكامل، على أن تبدأ غدا الثلاثاء المرحلة الثانية من الإعفاء بنسبة 70% من مقابل التأخير ولمدة 45 يوما حتى 27 ديسمبر المقبل.

وحرصا من وزارة المالية للتيسير على المواطنين نظرا للزحام على كافة المأموريات الضريبية لسداد الضرائب المستحقة والاستفادة من هذه الفرصة ونسبة الإعفاء والتي لن تتكرر فقد أصدرت مصلحة الضرائب برئاسة عماد سامى تعليمات تنفيذية إلى جميع المأموريات الضريبية بمد ساعات العمل حتى الساعة 8 مساء لاستقبال ممولي الضرائب ولن يتم إغلاق أبواب المأموريات حتى الانتهاء من آخر ممول متواجد بالمأموريات لسداد الضريبة المستحقة.

 

وأكدت الوزارة، أن القانون يستهدف التيسير على جميع قطاعات الدولة والتأكيد على دور القطاع الخاص في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، باعتباره شريكا أساسيا في إقامة العديد من المشروعات التنموية والخدمية التي يتم تنفيذها في كافة المجالات والحرص على استمرار تقديم أوجه الدعم والتيسيرات اللازمة لقيامه بدوره في هذا الإطار.

وكان القانون رقم 174 لسنة 2018 تم تطبيقه في 15 أغسطس الماضي لمدة 6 أشهر لتكون المرحلة الأولى من التجاوز عن مقابل التأخير بنسبة خصم 90% من 15 أغسطس 2018 ولمدة 3 أشهر حتى 12 نوفمبر2018، وتبدأ المرحلة الثانية بنسبة خصم 70% من 13 نوفمبر 2018 ولمدة 45 يوم حتى 27 ديسمبر 2018، على أن تبدأ المرحلة الثالثة بنسبة خصم 50% من 28 ديسمبر 2018 ولمدة 45 يوم حتى 9 فبراير 2019.

وطالب البيان الممولين انتهاز هذه الفرصة والاستفادة من هذا الإعفاء والذي جاء تنفيذا لمبادرة الحكومة وحرصها على تخفيف الأعباء الضريبية والجمركية على الممولين والتيسير عليهم في ظل قيام الدولة بالجهود لتحجيم تعثر المؤسسات ومجتمع الأعمال وإعطاء حوافز للمستثمرين.

 

وكان عددا من المؤسسات التجارية والخدمية والمصرفية بالإضافة إلى بعض المؤسسات والأندية الرياضية، حققت أكبر استفادة ممكنة من قانون التجاوز عن مقابل التأخير والضريبة الإضافية والغرامات بعد سدادها أصل الدين، وتمتعت بالإعفاء من مقابل وغرامات التأخير ومازالت الفرصة متاحة للمؤسسات والممولين بالإسراع في الاستفادة من هذه المبادرة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق