رسميا تراجع البطالة بنسبة 1.9%.. تفاصيل مؤشرات سوق العمل خلال 3 أشهر من عام 2018

الأحد، 18 نوفمبر 2018 06:00 ص
رسميا تراجع البطالة بنسبة 1.9%.. تفاصيل مؤشرات سوق العمل خلال 3 أشهر من عام 2018
اللواء خيرت بركات - رئيس جهاز الإحصاء

يكشف تطور مؤشرات سوق العمل فى مصر، انخفاض عدد العاطلين بشكل كبير، مما أدى لتراجع معدل البطالة، هذا بالإضافة إلى، ارتفاع أعداد المشتغلين.
 
جاء ذلك وفق فى قراءة لنتائج بحث القوى العاملة، الصادرة عن جهاز الإحصاء، للربع الثالث من العام الجارى، ومقارنته بالربع المماثل من عام 2017. 
 
يشير "الربع"، إلى فترة 3 أشهر من العام، والربع الثالث من العام هو الفترة من "يوليو – سبتمبر".
 
تنشر "صوت الأمة" أهم التطورات التى شهدها سوق العمل فى مصر، خلال ذات الفترة بين العام الماضى والعام الحالى،ومن واقع البيانات الرسمية الصادرة عن الجهاز، حول القوى العاملة وحجم قوة العمل خلال الربع الثالث للعامين 2017 و 2018
 
 
التطور.. على مستوى البطالة
 
تراجع معدل البطالة خلال الربع الثالث من العام الجارى، مقارنة بذات الربع من العام الماضى، حيث سجل المعدل فى الفترة المشار إليها من العام الحالى 10%، مقابل 11.9% للفترة المماثلة من العام السابق، بانخفاض بلغت نسبته 1.9%.
 
يذكر أن معدل البطالة يشير إلى نسبة العاطلين من حجم قوة العمل بالدولة، والتى تعنى جميع الأفراد بدءاً من عمر 15 عام فأكثر، ويساهمون فعلا بمجهوداتهم الجسمانية أو العقلية فى أى نشاط اقتصادى يتصل بإنتاج السلع والخدمات "المشتغلون".
 
كما يشمل مفهوم مصطلح "قوة العمل"، القادرون على أداء مثل تلك الأنشطة ويرغبون فى أدائها ويبحثون عنها، ولكن لا يجدونها "المتعطلون"، فالمشتغلون والمتعطلون يندرجون تحت مصطلح "أفراد داخل قوة العمل".
 
 
التطور.. فى أعداد العاطلين
 
جاء التراجع فى معدل البطالة خلال الربع الثالث بين العامين 2017 و 2018، بعدما انخفضت أعداد العاطلين إلى 2.920 مليون متعطل خلال الربع الثالث من 2018، مقابل 3.513 مليون متعطل فى الربع المماثل من 2017، بانخفاض قدره 593 ألف متعطل، وبنسبة تراجع 16.9%.
 
 
انخفاض عدد العاطلين ومعدل البطالة فى الربع الثالث من العام الحالى، مقارنة بالربع المماثل من العام الماضى، لم يقتصر على نوع معين، وإنما اشتمل الذكور والإناث معاً، حيث تراجع معدل البطالة بين الذكور إلى 6.8% من إجمالى عدد الذكور فى قوة العمل خلال الربع الثالث من 2018، بعد أن كان 8.2% فى الربع المماثل من 2017.
 
 
بينما تراجع معدل البطالة بين الإناث إلى 22.8% من إجمالى الإناث فى قوة العمل، بعد أن كان 24.4% فى الربع الثالث من عام 2017.
 
 
يذكر أن إجمالى حجم قوة العمل خلال الربع الثالث من العام الجارى، بلغ 29.215 مليون فرد، منهم 23.447 مليون ذكور، والذى تبلغ نسبة البطالة بينهم 6.8% كما هو مذكور عالياً، و 5.768 مليون إناث واللاتى تبلغ نسبة البطالة بينهن 22.8%.
 
 
وكما شهد معدل البطالة تراجعاً خلال الربع الثالث بين العامين 2017 و 2018، سواء بشكل عام أو على مستوى النوع، فقد انخفض أيضاً طبقاً لمحل الإقامة على مستوى الحضر والريف، حيث بلغ فى الحضر 13.6% خلال الربع الثالث من العام الماضى، متراجعاً إلى 12.5% فى الربع الثالث من العام الحالى، أما فى الريف فتراجع من 10.6% إلى 8.1%.  
 
 
التطور .. فى أعداد المشتغلين
 
كما شهدت أعداد المشتغلين خلال الربع الثالث من 2018، ارتفاعاً، مقارنة بالربع المماثل من 2017، إذ بلغ العدد 26.295 مليون مشتغل للربع الثالث من العام الجارى، منهم 21.844 مليون مشــتغل ذكور بزيادة قدرها 1000 مشتغل عن الربع المماثل من العام الماضى، و4.451 مليون مشتغل إناث بزيادة قدرها 1000 مشتغلة عن ذات الربع من العام السابق.
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا