«الناس خايفة مني».. «صبرية» تطالب وزيرة الصحة بعلاجها من حروق شوهت جسدها (صور)

الأحد، 18 نوفمبر 2018 12:00 م
«الناس خايفة مني».. «صبرية» تطالب وزيرة الصحة بعلاجها من حروق شوهت جسدها (صور)
صبيرة خميس
نرمين ميشيل

 

في مشهد يقشعر له الأبدان أشعلت سيدة مصرية تدعى صبرية خميس من محافظة البحيرة 38 سنة صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بظهورها في أحد الفيديوهات تستغيث  بوزيرة الصحة طالبة مساندتها لعمل عملية تجميل بعد تعرضها لحادث حريق أثناء تعاملها منذ 17 سنة مع " بابور" ووصلت نسبة الحروق إلى 39% .

46420088_316511485846990_8238006470709346304_n

روت السيدة صبرية  لـ«صوت الأمة» حجم  المعاناة التي تعيشها من الألم سواء كان نفسياً أو جسدياً، خاصة عنما تقوم خلال اليوم بممارسة حياتها الطبيعية بالنزول إلى السوق لكي تقوم بقضاء الاحتياجات المنزلية كأي إنسان طبيعي، تواجه صبرية الكثير من العقول المظلمة التي تنفر وتعلن الحرب عليها في نفس اللحظة وكأنها هي من صنعت هذا لنفسها ولم يلعب القدر دوره في حياتها.

46406280_1923060604476958_8046194064493641728_n
 
وأشارت صبرية إلى أن أبرز الحملات الهجومية التي تعاني منها عندما تتوجه إلى بعض المؤسسات الحكومية، معاملة الموظفين لها الذين من المفترض أن يسهلوا لها جميع الإجراءات، إلا أنها لم تجد أي معاملة آدمية، وجدت أنُاس يعاملونها كأنها وحش كاسر قادم لكي يرهبهم جميعًا، وقامت أحد الموظفين بدفعها من على السلم مما أصابها بإصابات متفرقة في جسدها. 
 

وأضافت السيدة أن سبب الاستغاثة الآن أنها فاض بيها الكيل من عدد العمليات الكثيرة التي قامت بها وليس لها أي جدوى.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

تحريك الدفة

تحريك الدفة

الأربعاء، 12 ديسمبر 2018 11:29 ص