أعمال عنف تصل الشانزليزيه.. الستر الصفراء VS الشرطة الفرنسية: موجة غضب أشد عنفا السبت

السبت، 24 نوفمبر 2018 07:00 م
أعمال عنف تصل الشانزليزيه.. الستر الصفراء VS الشرطة الفرنسية: موجة غضب أشد عنفا السبت
تظاهرة الستر الصفراء في فرنسا
محمد الشرقاوي

تطورات على الساحة الفرنسية، في ظل تفاقم التظاهرات الميدانية لأصحاب الستر الصفراء، والتي يشارك فيها عشرات الآلاف من المواطنين، احتجاجا على ارتفاع تكاليف الوقود والسياسات الاقتصادية للرئيس إيمانويل ماكرون.

مظاهرات فرنسا (10)

وأعلنت السلطات الفرنسية السبت، حالة الاستنفار، استعدادًا لمواجهة اندلاع موجة جديدة من احتجاجات «السترات الصفراء»، وسط توقعات بقطع السيل المروري في الشانزليزيه ومنطقة «لا كونكوجد».

مظاهرات فرنسا (1)

وتسعى السلطات الفرنسية لتأمين استيعاب خروج عشرات الآلاف من أصحاب الستر الصفراء في كل أنحاء العاصمة باريس، والتي من المتوقع خروج نحو 30 ألف محتج في شوارعها.

مظاهرات فرنسا (2)

ومع منتصف السبت، تحولت الاحتجاجات إلى مواجهات بين المتظاهرين والشرطة، بعد أن استخدمت الأخيرة الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريق المحتجين الغاضبين من ارتفاع تكاليف الوقود والسياسات الاقتصادية للرئيس إيمانويل ماكرون، بحسب موقع «لوبوان» الفرنسي.

مظاهرات فرنسا (3)

وردد بعض المحتجين النشيد الوطني ولوحوا بالعلم الفرنسي، بينما رفع آخرون لافتات كُتب عليها «ماكرون- استقالة» و«ماكرون- لص»، وشوهد محتجون آخرون وهم يجمعون الحجارة وينشأون حواجز للرد على التدخل العنيف لرجال الشرطة.

وأظهرت مقاطع فيديو، صورها محتجون ونشروها على حساباتهم الشخصية في تويتر وفيسبوك، النيران مشتعلة في شارع الشانزليزيه، وبعض مخلفات الغازات المسيلة للدموع، مع وجود نحو ثلاثة آلاف شرطي تم إعدادهم للعمل في المدينة.

مظاهرات فرنسا (4)

وبالتزامن مع فرض الضريبة، قدمت الحكومة حوافز لشراء سيارات كهربائية أو صديقة للبيئة. وقتل شخصان وأصيب أكثر من 600 آخرين، السبت الماضي، عندما شارك نحو 300 ألف شخص في أول مظاهرات السترات الصفراء في عموم البلاد.

مظاهرات فرنسا (5)

وكانت استطلاعات رأي نشرتها مواقع إخبارية الأسبوع الماضي، أظهرت تراجع شعبية الرئيس ماكرون. الأحد الماضي قال استطلاع أجرته مؤسسة إيفوب بين يومي 9 و17 نوفمبر، إن شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تراجعت في الأسابيع القليلة الماضية مع استمرار الاحتجاجات على زيادة الضرائب على الوقود في مختلف أنحاء البلاد وذلك في أحدث مؤشر على الاستياء من الإصلاحات الاقتصادية التي يقوم بها الرئيس.

وأفاد الاستطلاع الذي نشرته صحيفة جورنال دو ديمانش، شمل نحو ألفي شخص بأن 25% فقط من المشاركين عبروا عن رضاهم عن ماكرون بعد أن كانت النسبة 29 %.

مظاهرات فرنسا (6)

وقال وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير، الأسبوع الماضي، إن المظاهرات أدت إلى مشاحنات مع سائقين محبطين حاولوا تفادي الطرق المغلقة وإن ما يربو على 400 شخص أصيبوا منهم 14 حالتهم خطيرة.

مظاهرات فرنسا (7)

وأشار استطلاع منفصل أجرته إيفوب، أن 62 % من المشاركين، قالوا إنه ينبغي على الحكومة إعطاء الأولوية لسياسات لمساعدة الأسر حتى وإن كان هذا يعني إحراز تقدم أبطأ فيما يتعلق بخطة لاستخدام الطاقة الصديقة للبيئة.

وقال رئيس الوزراء إدوار فيليب إن حكومته لن تتراجع عن دعم خطط زيادة الضرائب على الوقود، مضيفًا أن المسار الذي رسمناه هو الصحيح وسنلتزم به.

في حين قال استطلاع أجرته مؤسسة أوبينيون واي، إن نسبة التأييد لماكرون لم تتغير في شهر نوفمبر عما كانت عليه شهر أكتوبر الماضي وهي 29 %.

 

مظاهرات فرنسا (8)
 
مظاهرات فرنسا (9)

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق