تعرف على موعد انطلاق المرحلة الثانية من مبادرة الرئيس للقضاء على فيروس سى

الثلاثاء، 27 نوفمبر 2018 06:00 ص
تعرف على موعد انطلاق المرحلة الثانية من مبادرة الرئيس للقضاء على فيروس سى
كبد - أرشيفية

10 ملايين مواطن خضعوا للفحص ضمن المرحلة الأولى للمبادرة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى، للقضاء على فيروس سى.
ما سبق أكده  الدكتور محمد البرعى أستاذ الكبد والجهاز الهضمى، عضو المكتب التنفيذى للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية موضحا أن عدد قليل من المفحوصين ثبت إصابتهم بالفيروس وتم توجيههم إلى مراكز تلقى العلاج.
 
وكشف أستاذ الكبد والجهاز الهضمى خلال المؤتمر الموحد للكبد والجهاز الهضمى والأمراض المعدية، عن أن المرحلة الثانية من الفحص ستبدأ بداية ديسمبر، المقبل وتستمر 3 فى 11 محافظة.
 
وطالب الدكتور محمد البرعى جميع المواطنين بالخضوع للمسح، قبل تعرض المصابين لمضاعفات خطيرة مشيرا إلى إعلان عدد المصابين فى نهاية المسح.
وكشف البرعى عن  أن المبادرة لم تستهدف فيروس سى فقط، ولكن مرضى السكر، والضغط، وكثيرون كانوا يجهلون إصابتهم بالسكر.
وأكد أستاذ الكبد والجهاز الهضمى فى المؤتمر الذى عقد برئاسة الدكتور جمال عصمت عضو اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية أن طلاب المدارس سيخضعون لمسح طبى شامل لمعرفة نسب الإصابة بالسمنة، وعلاجه مرضى فيروس سى.
وشارك فى المؤتمر الموحد للكبد والجهاز الهضمى والأمراض المعدية، أكثر من 1500 طبيب من مختلف المستشفيات والجامعات والمعاهد البحثية بمختلف المحافظات،
وناقش المؤتمر الذى اختتم فعالياته الاثنين كل ما يتعلق بفيروس سى وبى،ودهون الكبد،والتليف الكبدى وأمراض الجهاز الهضمى ،ومقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية.
واستعرض المؤتمر الحقن ذاتية التدمير، لمنع انتقال العدوى ومكافحة عدوى المستشفيات، وهذه الحقن لها غطاء كالسرنجة العادية، عند فتحه يتم التخلص منه كما أن لها كاب أو غطاء آخر تغلق به الحقن بعد استعمالها وحال محاولة رفع هذا الغطاء تدمر الحقن تلقائيا.
 
وقال الدكتور أحمد الكردى مدرس بقسم الأمراض المتوطنة بكلية طب قصر العينىأن المؤتمر ناقش 3 محاور هى:
1. استخدام التكنولوجيا كاستخدام السرنجات ذاتية التدمير.
2. مكافحة العدوى بالتعاون بين وزارة الصحة ومكافحة العدوى فى المستشفيات الجامعية.
3. استخدام التقنيات المختلفة لمنع انتقال العدوى فى بنوك الدم، وأثناء حملات المسح الشامل.
 
وشهد المؤتمرالاتفاق على مجموعة عمل تضم خبراء من وزارة الصحة والجامعات لتنظيم لقاءات دورية للتأكيد على سياسات مكافحة العدوى، وكيفية الحفاظ على المجتمع والعاملين بالقطاع الطبى من الأمراض المنتقلة عبر الدم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

على هامش الجريمة

على هامش الجريمة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 03:27 ص