بمجسم المغارة وشجر الكريسماس.. كنائس أسيوط تستعد لاستقبال احتفالات رأس السنة

الجمعة، 28 ديسمبر 2018 12:00 ص
بمجسم المغارة وشجر الكريسماس.. كنائس أسيوط تستعد لاستقبال احتفالات رأس السنة
تأمين الكنائس

 
أيام وتبدأ كنائس العالم الاحتفال بأعياد رأس السنة الميلادية والميلاد المجيد، وتزينت كنائس ومنتجعات العالم لاستقبال تلك الاحتفالات واستعدات أجراس الكنائس للانطلاق، ونثرت أضواء الكريسماس لتنير ظلام الفضاء، وأنهت الكنائس بختلف طوائفها استعداداتها لاستقبال تلك الاحتفالات بتجميل مداخلها ومخارجها وتعليق الزينات وتزيين شجر الكريسماس وإقامة مجسمات المغارة وتماثيل الرعاة والمجوس الذين زاروا المسيح يوم الميلاد، وقدموا له الهدايا.
 
ويرصد «صوت الأمة» أبرز استعدادات الكنائس، لاستقبال أعياد رأس السنة الميلادية وفي مقدمتها ما أعلنه الأنبا  كيرلس وليم، مطران أسيوط للأقباط الكاثوليك، بقوله: «إن الاستعدادات لعيد الميلاد المجيد تكون روحية وطبيعية ولا تخلو من المظاهر الخارجية بتزين الكنائس وتهيئتها لاستقبال المصلين والمحتفلين برأس السنة وأعياد الميلاد، لأن فرحة العيد هى اللى بتجمعنا كلنا نلتقى فيه مع الاحباء بمختلف الطوائف».
 
وعبر مطران أسيوط للأقباط الكاثوليك، عن سعادته بما لاحظه من حب وود من جانب المسلمين، ومشاركتهم الأقباط في الاستعداد لاحتفالات رأس السنة الميلادية، وهو مايؤكد وحدة النسيج المصري وتلاحم أبنائه في الأفراح والأحزان، مشيرا إلى أنه من المقرر أن يتم إقامة احتفالية بعنوان «معا في سلام» في الثاني من يناير المقبل، وهو يوم للصلاة والدعاء من أجل السلام، بحضور اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط، و بمشاركة ممثلين عن مختلف الكنائس والقيادات التنفيذية ورجال الدين الإسلامى وممثلى الأوقاف والأزهر بالمحافظة، قائلا: «نرفع الدعاء من أجل السلام للعالم وأن يعم السلام والحب فى القلوب بين الناس بمختلف أطيافهم وأن التقارب والمودة بين الجميع ضرورة حتمية للتعايش والتقارب فى سلام».
 
وعلى جانب آخر علق الأنبا لوكاس، أسقف أبنوب والفتح ومدينة أسيوط الجديدة ورئيس دير الشهيد مارمينا المعلق بجبل أبنوب، على الاستعدادت لاستقبال احتفالات رأس السنة الميلادية قائلا: «نحتفل بميلاد السيد المسيح ونصلى من أجل مصر والعالم ونشكر الله من أجل عام جديد يعطيه لنا وفرصة ليعم السلام والحب فى قلوب الجميع؛ مؤكدا على وحدة الصف بين أطياف المجتمع المصرى مسلمين ومسحيين، ووقوفهم باتجاه الدولة والدفع بعجلة التنمية والسلام».
 
ويضيف صموئيل باقى صدقة، عضو المجلس الملى الإنجيلى بمصر وشيخ الكنيسة الإنجيلية الأولى بأسيوط، قائلا: «إنه تم الاستعداد لعيد الميلاد المجيد، ورأس السنة الميلادية بكل مظاهرة البهجة والسعادة، حيث تم عمل مجسم المغارة تجسيد لميلاد السيد المسيح بفلسطين، ووضع أشجار الكريسماس بأحجام وألوان مختلفة، ومجسم بابا نويل، وتزيد حوائط الكنائس بالأنوار والزينة لإضفاء البهجة والسعادة على الأطفال»، مشيرا إلى أن الكنائس الإنجيلية تقيم الصلوات والترانيم للاحتفال برأس السنة الميلادية يومى الاثنين 31 ديسمبر الجارى و7 يناير، ليعم السلام فى جميع البلدان العربية وأن ، متابعا: «ننتظر أن يكون عام 2019 عام فرحة ونمو ورخاء ومزيد من الحب والسلام وهى رسالة السيد المسيح على الأرض جاءت بالحب والسلام؛ وندعوا أن يحفظ الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية ، وتحيا مصر وشعبها بكل خير وسلام».
 
وفى ذات السياق، قامت فرق الكشافة أعمال تجميل بمداخل ومخارج الكنائس وعمل مغارة الميلاد داخل فناء الكنيسة الخارجى تعبيرا عن قصة ميلاد السيد المسيح حيث تم وضع تمثال صغير لطفل مولد يمثل السيد المسيح واخر للسيدة مريم العذراء ويوسف النجار وأيضا ووضع داخل المغارة تماثيل المجوس والرعاة.
 
وقال أندرو حلمى، أحد شباب كنيسة سانت تريزا بمدينة أسيوط، تعد المغارة أبرز مظاهر الاحتفال بعيد الميلاد المجيد، حيث يحرص الأطفال والشباب على التقاط الصور التذكارية كرمز لميلاد السيد المسيح، حيث يتم بناء المغارة باستخدام أدوات من الترابيزات والخشب والأوراق والتماثيل الخاصة بالسيدة مريم العذراء والطفل يسوع المسيح ويوسف النجار، ووضع تماثيل أخرى للرعاة المجوس الذين زاروا المسيح يوم الميلاد وقدموا اله الهدايا.
 
بينما كثفت الأجهزة الأمنية من تواجدها بمحيط الكنائس والأديرة بأسيوط، بالتزامن مع قرب احتفالات رأس السنة الميلادية وعيد الميلاد المجيد، وشدد اللواء جمال شكر، مدير أمن أسيوط، على الضباط والأفراد المعنيين بالخدمات الأمنية بالكنائس والأديرة بضرورة اليقظة وفحص المترددين على الكنائس من خلال البوابات الإلكترونية وتمشيط محيط الخدمات الأمنية وتوسيع دائرة الاشتباه مع الالتزام بالخطة الأمنية التى وضعت لتأمين الكنائس؛ والإخطار الفورى حال حدوث أى طارئ والتأكد من عدم وجود أى سيارات أو دراجات بخارية داخل الحرم الآمن.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق