«أمانة العاصمة المقدسة».. كلمة السر وراء نجاح السعودية في السيطرة على انتشار الحشرات بالحرم

الأربعاء، 09 يناير 2019 04:00 م
«أمانة العاصمة المقدسة».. كلمة السر وراء نجاح السعودية في السيطرة على انتشار الحشرات بالحرم
جهود السعودية للقضاء على الحشرات

استطاعت المملكة العربية السعودية، السيطرة على انتشار الحشرات مثل الصرصور والجراد وغيرها فى ساحات الحرم المكى فى مكة المكرمة.

جاء ذلك بعد أن وضعت الجهات المعنية خطط عاجلة لمواجهة هذه الحشرات بشكل عاجل والقضاء عليها، من خلال المتابعة الدورية لأعمال التطهير حتى يتم القضاء عليها بشكل كامل.

 
5

9

 
Capture

وفيما واصلت فرق الإصحاح البيئى التابعة لأمانة العاصمة المقدسة، العمل فى أعمال مكافحة "حشرة الجنادب السوداء"، على مدار الساعة وفى جميع أنحاء مكة المكرمة حتى يتم التخلص والقضاء عليها، سواء من خلال رشها أو تطهير مناهل و غرف تفتيش الصرف الصحي ودورات المياه المحيطة بساحات المسجد الحرام.

وكانت إمارة مدينة مكة المكرمة قد بدأت فى اتخاذ الإجراءات العاجلة لمواجهة حشرات صرصور الليل والجراد والقضاء عليها، حيث تم تسخير كافة الجهود والطاقات والإمكانيات المتوفرة لدى الأمانة، لسرعة القضاء على هذه الحشرات حرصا على سلامة ضيوف بيت الله الحرام.

 يأتى ذلك فى ظل انتشار هذه الحشرات فى ساحات الحرم المكى فى مكة لذلك حرصت المملكة، و الجهات المعنية على اتخاذ الإجراءات العاجلة لمواجهة هذه الحشرات بشكل عاجل والقضاء عليه، فضلا عن تطهير مصارف الصرف الصحى وغيرها من أجل القضاء عليها من المنبع.

وكانت مواقع التواصل قد تداولت العديد من الفيديوهات على السوشيال ميديا ،والتى توضح وجود عدد كبير من الحشرات سواء الجراد أو صرصور الليل بالقرب من الحرم المكى 

وجاء نص البيان الذى أصدرته إمارة مكة المكرمة لمواجهة هذه الحشرات كالتالى: "إشارة إلى مقاطع الفيديو المنتشرة فى وسائل التواصل الاجتماعى، والتى توضح انتشار الحشرات فى الساحات المحيطة بالحرم المكى الشريف، فتود أمانة العاصمة المقدسة أن توضح أن هذه الحشرة تسمى الجنادب السوداء "الجداجد"، أو ما يسى "صرار الليل"، وهو من الحشرات المهاجرة، وقد تم توجيه كافة الفرق المتخصصة للعمل فى المكافحة للقضاء على هذه الحشرات، بعدد 22 فرقة مكونة من 138 فردا، و111 جهاز مكافحة.

وأوضح بيان إمارة منطقة مكة، أنه تم التركيز على مواقع توالدها وتكاثرها بغرف تفتيش الصرف الصحى، ومناهل مياه الصرف المكشوفة حول ساحات الحرم المكى الشريف ودورات المياه المحيطة بالساحات، ونتيجة التنسيق مع الرئاسة العامة لشؤؤون المسجد الحرام، والمسجد النبوى، فقد تم تسخير كفاة الجهود والطاقات والإمكانيات المتوفرة لدى أمانة العاصمة المقدسة لسرعة القضاء على هذه الحشرات، حرصا على راحة وسلامة ضيوف بيت الله الحرام.

 
1
 
2
 
3
 
4

وتأتى هذه الخطط العاجلة من إمارة مدينة مكة المكرمة لتسخير كافة الجهود والطاقات والإمكانيات المتوفرة لدى الأمانة، لسرعة القضاء على هذه الحشرات حرصا على سلامة ضيوف بيت الله الحرام.

8

 

6

 

7

وكانت إمارة مكة المكرمة، أصدرت بيانا جاء فيه: "إشارة إلى مقاطع الفيديو المنتشرة فى وسائل التواصل الاجتماعى، والتى توضح انتشار الحشرات فى الساحات المحيطة بالحرم المكى الشريف، فتود أمانة العاصمة المقدسة أن توضح أن هذه الحشرة تسمى الجنادب السوداء "الجداجد"، أو ما يسى "صرار الليل"، وهو من الحشرات المهاجرة، وقد تم توجيه كافة الفرق المتخصصة للعمل فى المكافحة للقضاء على هذه الحشرات، بعدد 22 فرقة مكونة من 138 فردا، و111 جهاز مكافحة.

وأوضح بيان إمارة منطقة مكة، أنه تم التركيز على مواقع توالدها وتكاثرها بغرف تفتيش الصرف الصحى، ومناهل مياه الصرف المكشوفة حول ساحات الحرم المكى الشريف ودورات المياه المحيطة بالساحات، ونتيجة التنسيق مع الرئاسة العامة لشؤؤون المسجد الحرام، والمسجد النبوى، فقد تم تسخير كفاة الجهود والطاقات والإمكانيات المتوفرة لدى أمانة العاصمة المقدسة لسرعة القضاء على هذه الحشرات، حرصا على راحة وسلامة ضيوف بيت الله الحرام.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق